اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الامثال في سورة النور 2 د . فالح الكيلاني

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الامثال في سورة  النور   2     د . فالح الكيلاني Empty الامثال في سورة النور 2 د . فالح الكيلاني في الأربعاء نوفمبر 20, 2019 7:10 pm

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin


2


بســــــــم الله الرحمن الرحيم


( وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّىٰ إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئًا وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ ۗ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ * )

سورة النور \ الآية 39

الحمد لله :

ضرب الله تعالى مثلا لاعمال الكافرين التي يعتبونها هؤلاء الكافرين او المشركين نافعة والذين كفروا بربهم وكذَّبوا رسله، أعمالهم التي ظنوها نافعة لهم في الآخرة كصلة الأرحام وفك الأسرى وغيرها قد محقها الله تعالى فلا يجدون منفعة لها فهي مخيبة لامال الكافرين لايستحقون ثوابا او جزاءا عليها . فهي اشبه بالسراب و ما يشاهَده المرء كالماء على الأرض المستوية في الظهيرة، والذي يراه العطشان الماشي في فلاة في ساعة الظهيرة ماءا فيتلهف للوصول اليه ويسرع في مشيه اوفي سيره اليه لعله يصله فيروي ضمأه حتى اذا ما وصل اليه يراه سرابا فلم يجده ماءا وزاد عطشه نتيجة تعبه في السيرالحثيث حتى وصل الى السراب

وكذلك الكافر ياتي يوم القيامة ويظن ان اعماله سيثاب عليها وستشفع له عند الله تعالى وتنجيه مما اقترف من السيئات فاذا مات وقدم على الله تعالى في يوم القيامة في البعث والنشور والحساب لينال جزاءه لم يجد لاعماله اثرا فيشتد غمه وهمه وعسرته ووجد الله تعالى امامه ليحاسبه على ما اقترف من عصيان في الحياة الدنيا فيعطيه جزاء اعماله ما يستحقه وقال الله تعالى واصفا هؤلاء في سورة الفرقان :

( وقدمنا الى ما عملوا من عمل فجعلناه هباءا منثورا )

وكذلك اعمال الكافرين تذهب سدى وان كانت صالحة لانه كافر غير مؤمن بالله تعالى فالايمان هو مقاس الاعمال الصالحة فالكافرون مهما كانت اعمالهم يمحقها الله ويجعلها هباءا منثورا . والله تعالى سريع الحساب، فلا يستبطئ الجاهلون ذلك الوعد وهو يوم القيامة فإنه لا بدَّ مِن إتيانه او مجيئه فيوفيه حسابه.

والله تعالى اعلم


*************************





https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى