اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

من مشاهد يوم القيامة في سورة الزمر\6 بقلم -فالح الحجية

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin



6

بسم الله الرحمن الرحيم


( وما قدروا الله حق قدره والارض جميعا قبضته يوم القيامة السموات مطويات بيمينه سبحانه وتعالى عما يشركون * ونفخ في الصور فصعق من في السموات ومن في الارض الا من شاء الله ثم نفخ فيه اخرى فاذا هم قيام ينظرون * واشرقت الارض بنور ربها ووضع الكتاب وجيئ بالنبيين والشهداء وقضي بينهم بالحق وهم لا يظلمون * ووفيت كل نفس ماعملت وهو اعلم بما يفعلون * وسيق الذين كفروا الى جهنم زمرا حتى اذا جاؤوها وفتحت ابوابها وقال لهم خزنتها الم ياتكم رسل منكم يتلون عليكم ايات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين * قيل ادخلوا ابواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى المتكبرين * وسيق الذين اتقوا ربهم الى الجنة زمرا حتى اذا جاؤوها وقال لهم خزنتها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين * وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده واورثنا الارض نتبوء من الجنة ما نشاء فنعم اجر العاملين * وترى الكلائكة حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم وقضي بينهم بالحق وقيل الحمد لله رب العالمين*)

الزمر الا يات \67-75

الحمد لله:

سبحان الله العظيم قدرته وعظمته وموقف الكافرين ازاء هذه القدرة الهائلة حيث تمادوا في قوتهم وتكبر نفوسهم بحيث منعتهم قدرتهم ومكا نتهم من رؤية غيرها فحسبوا انهم كبارا فتكا بروا وعظماء فتعاظموا واغنياء فاستغنوا ....

فهؤلاء الكفار لم يتفكروا في عظمة الله تعالى فيعظموه من حيث له السلطان القاهر على خلقه من هذه العظمة له سبحانه مقاليد السموات والارض بحيث الارض في يوم القيامة تكون في كف قبضته والسموات وما فيها ملك قبضته في هذا اليوم العظيم والطي ربما يفسر باللف او المحو - والله تعالى هو الاعلم- تنزه الله وتعالى عن اشراك المشركين وكفر الكافرين وعما يظنون في هذه الاطر والمجالا ت من اشراك بعظمته وقدرته تعالى .

فقد قدر الله تعالى ان تنتهي الحياة الاولى بنفخة واحدة ينفخها الملك الموكل في هذا الامر- اسرافيل - فيوم يحين الوعد الحق يبدأ الملك اسرافيل في النفخ في بوقه الذي التقمه منذ ان خلق الله تعالى الخلق والخلائق وقيام القيامة ففي نفخته وعظمة الصوت الذي يخرج في هذه النفخة من البوق وقوتها ستنتهي الحياة ويصعق البشر اينما كان سواءا في الارض او تحتها او في السموات او في فضاآتها ومن تستخدم للعاقل فقط اي يصعق كل من يعقل او يفهم وينتهي امر من لا يعقل مثل النجم والشجر بالسجود . ويقصد بالنجم هنا الشجر النبات الذي لا ساق له . فكل الخلائق تصعق وتموت وتنتهي من هول هذه الصرخة او الصيحة او الصعقة الا من استثناه الله تعالى ( الا من شاء الله ) وقيل ان من استثناه الله تعالى هم الملائكة المقربون وحملة عرش الرحمن والله تعالى اعلم .

فبمجرد ان يحدث النفخ تنقلب موازين القوى وتختلف في الارض والسموات ففي الارض تتناثر الجبال العظيمة المتحجر وتنفلق الصخور وتتهاوى من عليائها لتندك في الارض فاذا هي كثيبا مهيلا وتنعدم يومئذ الحياة فلا بشر يبقى ولا شجر و تتفجر البحار وتخرج عن مستوياتها الثابتة المرسومة اليها بفعل مخارج الانفجارات في داخلها وتخرج السنة اللهب من مداخلها في داخل الماء الى خارجه فتسجر البحار وتفور المياه وتتبخر ويتحول فضاء السماء الدنيا الى سديم من بخار يتعالى في جو السماء فتختلف جاذبية الاجرام السماوية فينجذب بعضها الى البعض الاخر بقوة جاذبية كل منها فتجذب الشمس القمر ويلتصق بها ( و جمع الشمس القمر) وقيل الشمس تبتلع القمر فيكون جزءا منها وهكذا بقية الاجرام والنجوم والايات القرانية كثيرة في هذا المجال .

فاذا انتهت هذه الامور واستقرت ينفخ اسرافيل في بوقه نفخة ثانية باذ ن من الله تعالى فتنبعث الحياة من جديد وقيل تنهمر السماء مطر ا جراء ما تصاعد من ابخرة فتكون سيولا تسقط على الارض المستوية والتي استوت فيها الجبال ببحارها فاصبحت منبسطة باذن الله تعالى فينبت البشر فيها كما ينبت البقل كما اخبر الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وهما تبدأ الحياة الاخرة والبشر ينبت جراء بذرة فيه لاتفنى ولا تتآكل كل المدة الزمنية منذ يوم خلق السموات والارض الى يوم القيامة وهذه البذرة هي عظيمة صغيرة دقة في الصغر توجد في نهاية العمود الفقري للانسان واسماها الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ( عجب الذنب ) فتبت البشر الذي تكونت فيه وتعاد اليها الروح باذن ربها بعد اكتمالها ( فاذا هم قيام يتظرون ) بشرا كاملا وهذا هو يوم البعث والنشور .

وتشرق الشمس بنور ربها سبحانه وتعالى لتنير الارض وما عليها وهنا يبدأ الحساب بعد ان انبعث الناس من رقدتهم واصبحوا قياما ينظرون . ويبدأ يوم الحساب .

و هذا المشهد اعظم مشاهد يوم القيامة مشهد قيامة الناس للحساب ونيل الجزاء وفيه يوضع الكتاب اي تبان اعمال الانسان وتكون حاضرة مستنسخة من اعمالهم - صورة وصوت- كما يتراى لي في هذه الوهلة وانا اكتب هذه الكلمات كل انسان اعماله حاضرة ومنها مستنسخة كما ورد في القران الكريم وفي وضح النهار واشرقت الارض بنور ربها وهنا يتضح ان الارض تنورت بنور الله تعالى وليس بنور الشمس كما في الحياة الدنيا فالارض غير الارض والسمات ايضا غير السموات قال تعالى ( يوم تبدل الارض غير الارض والسموات وبرزوا لله الواحد القهار ) ابراهيم -3
وبهذا يبدأ الحساب .
وينقسم الخلق الى ثلاثة اقسام او مجاميع :

1- الفريق الاول وهم الانبياء والشهداء وهم صفوة الخلق وفيقضى بينهم بالحق ولا ظلم في هذا اليوم العظيم فهم لا يظلمون . فيدخلون الجنة باذن ربهم وبما فعلوه في حياتهم الدنيا للبشرية من هداية وعدل وانصاف وجهاد في سبيل الله تعالى .
2- الفريق الثاني يساق الكفار والمجرمون الى جهنم – وجهنم نار مستعرة يجاء بها يجرها الملائكة الموكلون بها جرا ( وجيئ يومئذ يجهنم ) الفجر- 23 وهي تكاد تميز من الغيظ . وعن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم في الصحيح ( يؤتى بجهنم يومئذ ولها سبعون الف زمام مع كل زمام سبعون الف ملك يجرونها ) - زمرا جماعات جماعات كل حسب عمله وكثرة سيئاته فيزجون فيها زجا ودفعا كل زمرة من باب مخصص لهم فيها ويصف لنا القران الكريم حال جهنم وهي تجر لتنصب للكافرين بانها قال تعالى : ( واذا القوا فيها سمعوا لها شهيقا وهي تفور* تكاد تميز من الغيظ كلما القي فيها فوج سألهم خزنتها الم يأتكم نذير*) الملك \ 7و8
حتى اذا وصلوا اليها مكرهين تلقتهم الملائكة الموكلون يسألونهم خزنتها
( الم ياتكم رسل منكم يتلون عليكم ايات ربكم وينذرونكم لقاء يومكم هذا قالوا بلى ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين )
فيجيبون حكما على انفسهم واعترافا بتقصيرهم:
( لوكنا نسمع او نعقل ماكنا في اصحاب السعير *) الملك \10
وبهذا حق عليهم كلمة العذاب فيدخلون جهنم داخرين اي باقين فيها الى الابد .
3-اصحاب الجنة هم الفريق الثالث فيساقون الى الجنة زمرا زمرا ايضا اي جماعات جماعات يدخلون اليها من ابوابها الثمانية كل يدخل من الباب المخصص لهم ا و القسم المعد لهم ولأمثالهم وهؤلاء هم: ( ان الذين يخشون ربهم بالغيب لهم مغفرة واجر كبير *)
فاذا وصلت افواجهم الى ابواب الجنة يرحبون بهم خزنتها قائلين لهم( سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين )
فيحمدون الله تعالى على ما انعم عليهم وآلائه الكثيرة وصدق الوعد الذي وعدوه في الحياة الدنيا حيث ارثهم الارض يتبؤون من الجنة حيث يشاؤون واينما يريدون وترغب انفسهم .

وافضل هذه المشاهد واسناها رؤية المشهد الاعظم وهو رؤية الملائكة المقربين والموكلين بعرش الرحمن حافين محيطين بالعرش من كل حدب وصوب وجانب وهم يسبحون بحمد الله تعالى وله يسجدون . وقيل هذه الرؤية خاصة للحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم لان الكلام في الاية المباركة موجه اليه حصرا:
( وترى الملائكة حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم ).

وهكذا قضي بين الخلق بالحق والميزان العدل في يوم الحساب وكل اخذ حقه و يبقى حمد الله ملفوظا معتقدا من قبل الملائكة والناس اجمعين وملاذا للمؤمنين . والله تعالى اعلم
والحمد لله رب العالمين .


**************************

https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى