اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

اصحاب الجنة في سورة طه بقلم السيد فالح الحجية الكيلاني

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin
من سورة طه

بسم الله الرحمن الرحيم

(( واني لغفار لمن تاب وامن وعمل عملا صالحا ثم اهتدى .))(1)

سورة طه أيه 82

والغفار صيغة بالغة من غفر أي أن الله تعالى كما وصف نفسه كثير المغفرة للذين يتوبون عن الشرك والمعاصي والاعمال المهينة عنهما والتزم جانب الايمان بالله وعمل الصالحات فهداه الله بهدايته الى طريق الخير والسعادة الابدية الى طريق الجنة .

بسم الله الرحمن الرحيم

(( يومئذ لاتنفع لا تنفع الشفاعة الا من اذن له الرحمن رضي له قولا . يعلم مابين ايديهم وما خلفهم ولايحيطون به علما . وعنت الوجوه للحي القيوم وقد خاب من حمل ظلما . ومن يعمل من الصالحات وهو مؤمن فلا يخاف ظلما ولا هظما . )) (1)

سورة طه آيه 109_ 112

من خير وعمل طيب ثم انهم لا تحيط معلوماتهم وافكارهم بذات الله تعالى وصفاته العليا فلكل قاصر عن عمله فهو وحده العالم به سبحانه وتعالى وفي هذا اليوم العظيم خضعت كل النفوس والوجوه والافئده بالحي القيوم الذي لايموت قائم ثابت القيام في الدنيا والاخرة خشعت وعنت بذله وضعف تنتظر حكم الله تعالى فيها وقد تبين من هذه الذله خيبة كل من حمل ظلما كونه يائس من رحمة الله لثقل حمله وكثرة اعماله غير الصالحة في الحياة الدنيا أما الذين عملوا الصالحات من الاعمال مع شرط الايمان لله تعالى ورسوله فأنه سيبقى في رحمة الله راجيا ثوابه . فهو لا يخاف ان يظلم لان الله تعالى عادل حق في حكمه بعباده لايخاف هضما بخس الحنان فالله تعالى لايظلم أحد ولا يخس أحد ونما يؤتي كل ذي حق حقه يوم القيامه ثم يزيد الذين أهتدوا هدى فيدخل الجنه .






بسم الله الرحمن الرحيم

(( فقلنا ياأدم ان هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى . ان لك الا تجوع فيها ولا تعرى . وانك لا تظمأ فيها ولا تضحى . )) (1)
سورة طه آيه 117_ 119


عرف الله تعالى أدم بأبليس الشيطان انه عدو له ولزوجه وذريته منها انه يعمل على أخراجهما من الجنه في الغوايه وله في هذه الجنه الخير الدائم والرزق العميم الطيب لاجوع فيها لكثرة نعيمها ورزقها وفواكهها . ولا يرى الداخل فيها العري لكثرة الملابس المعده لاصحاب الجنه من الحرير والاستبرق الاخضر المطرز بالذهب ولا فيها ضمأ لكثرة أنهارها الجارية تحتهم من ماء غير آسن ولبن طيب وعسل مصفى فلا عطش ولا حر ولا زمهرير


ولا تصيبهم الشمس وحرارتها المحرقة لانهم في ظل ظليل . وخير كثير وهذا وصف للجنه بينه الله تعالى لاأدم محذرا له ان لا ينخدع في وسائل الشيطان فيخرجه منها وبخروجه خروج ذريته منها الا من تاب الله عليه وجعله من أصحاب الجنة .









بسم الله الرحمن الرحيم

(( فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن انائ الليل فسبح واطراف النهار لعلك ترضى . )) (1)
سورة طه آيه 130


الصبرمفتاح الخير وكثر وروده في المصحف الشريف وبين الله تعالى في هذه الايه الشريفة أوقات العبادة قبل طلوع الشمس وهي صلاة الفجر وقبل الغروب صلاتي الظهر والعصر واناء الليل صلاتي المغرب والعشاء لان صلاة المغرب بعد غروب الشمس فهي في وقت الليل وليس الليل من جنس النهار وكذلك صلاة الليل النافلة حيث يهدء الكون وتصغى النفوس وتخشى القلوب وتسعد بذكر الله والخطاب في هذه الايه موجه الى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم خاصة وللمسلمين عامة . ولعله يرضى من نفسه واعماله الصالحة ومن رضاه يرضى الله عليه ومن رضي الله عليه جعله من اصحاب الجنه .

https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى