اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

يوم القيامة في سورة القمر\1 بقلم فالح الحجية

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1يوم القيامة في سورة  القمر\1 بقلم فالح الحجية Empty يوم القيامة في سورة القمر1 بقلم فالح الحجية في الثلاثاء فبراير 19, 2013 7:01 pm

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin



سورة القمر

1

بسم الله الرحمن الرحيم

((اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ (1) وَإِنْ يَرَوْا آيَةً يُعْرِضُوا وَيَقُولُوا سِحْرٌ مُسْتَمِرٌّ (2) وَكَذَّبُوا وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ وَكُلُّ أَمْرٍ مُسْتَقِرٌّ (3) وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنَ الْأَنْبَاءِ مَا فِيهِ مُزْدَجَرٌ (4) حِكْمَةٌ بَالِغَةٌ فَمَا تُغْنِ النُّذُرُ (5) فَتَوَلَّ عَنْهُمْ يَوْمَ يَدْعُ الدَّاعِ إِلَى شَيْءٍ نُكُرٍ (6) خُشَّعًا أَبْصَارُهُمْ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُنْتَشِرٌ (7) مُهْطِعِينَ إِلَى الدَّاعِ يَقُولُ الْكَافِرُونَ هَذَا يَوْمٌ عَسِرٌ (Cool)

القمر الايات \1- 8

الحمد لله \


( اقتربت الساعة وانشق القمر ) مطلع مثير بوجود حادث كوني كبير وعظيم وإرهاص بحادث أكبر لا يقاس إليه ذلك الحدث الكوني الكبير وهو اقتراب الساعة .و انشقاق القمر في حد ذاته آية خارقة ...والقمر في ذاته آية أكبر فهذا الكوكب بحجمه ، ووضعه ، وشكله ، وطبيعته ومنازله حول الارض وآثاره في حياة الأرض وقيامه في الفضاء هذه الآية الكبرى القائمة الدائمة والظاهرة العظيمة حيال الأبصارو القلوب و توقع إيقاعها وتلقي ظلالها وقيامها أمام الحس البشري شاهداً على القدرة المبدعة التي يصعب إنكارها إلا في عنادً أو انكار .

لقد جاء القرآن ليقف بالعقل البشري في مواجهة الكون كله ، وما فيه من آيات الله القائمة و الثابتة ويصله في هذا الكون وآيات الله في كل لحظة لحالة عارضة في زمان محدود يشهدها جيل من الناس في موقع محدد .وفي مطلع هذه السورة نلحظ الإشارة إلى اقتراب الساعة وانشقاق القمر فيهز ايقاع القلب البشري هزاً ، وهو يتوقع الساعة قد اقتربت ، ويتأمل الآية التي وقعت وهي انشقاق القمر ويتصور أحداث الساعة في ظل هذا الحدث الكوني الكبير حين رآه القرشيون وهو منشق فوق جبل قبيس باذن الله تعالى ومعجزة لحبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم .

ومع اقتراب هذا الموعد الرهيب ، ووقوع حادث الانشقاق الكوني و قيام الآيات المباركة في هذا المجال و التي يرونها في صور شتى . بصدق وعظمة . فإن هذه القلوب قلوب القرشيين كانت تلج في العناد والمكابرة وتصر على الضلال ، ولا تتأثر بايات الوعيد كما لا تتأثر بايقاع الآيات الكثيرة الكافية للعظة والكف عن التكذيب ( وإن يروا آية يعرضوا ويقولوا : سحر مستمر ، وكذبوا واتبعوا أهوائهم وكل أمر مستقر ، ولقد جاءهم من الانباء ما فيه مزدجر ، حكمة بالغة فما تغني النذر ) وقالوا (سحر مستمر ) معرضين عن تدبر طبيعة الآيات الواردة عليهم وحقيقتها ، معرضين عن دلالتها وشهادتها وكذبوا بها اتباعاً لآهوائهم لا استناداً إلى حجة وليس تدبراً للحق الثابت المستقر في كل ماحولهم في هذا الوجود .

( وكل أمر مستقر ) اي كل شيء مستقر في موضعه في هذا الوجود الكبير . فأمر هذا الكون حقيقة يقوم على الثبات والاستقرا ر .

( ولقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر ) هي الايات الكونية التي انزلها الله تعالى وفيها أنباء للايات التي صرّفها الله لهم في هذا القرآن الكريم وكذلك فيها أنباء المكذبين من قبلهم ومصارعهم وأنباء الآخرة او يوم القيامة التي صورها الله لهم اروع تصوير ..وكان في ذلك اشد زاجر ورادع لمن يزدجر ويرتدع .

ثم يقول الله تعالى لحبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم يخاطبه : ( فتول عنهم يوم يدعو الداع إلى شيء نكر ، خشعاً أبصارهم يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر ، مهطعين إلى الداعي يقول الكافرون : هذ ا يوم عسر ) وهو مشهد اخر من مشاهد تتناسب اهواله مع ظلال هذه السورة المباركة ويتناسق بتاكيد الحدث باقتراب الساعة ومع الاخبار بانشقاق القمر فهذا هو اليوم الذي اقترب وهم عنه معرضون وبه يكذبون فتول ياحبيبي يامحمد ( صلى الله عليه وسلم ) عنهم يوم يحدث هذا الحدث العظيم ودعهم يلاقوا مصيرهم و هذا هو المصير المخيف .
والله تعالى اعلم ....



*******************************



https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى