اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

في سورة البقرة بقلم فالح الحجية الكيلاني

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1في سورة البقرة     بقلم فالح الحجية الكيلاني Empty في سورة البقرة بقلم فالح الحجية الكيلاني في الجمعة سبتمبر 11, 2009 9:56 am

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin
قي سورة البقرة


بسم الله الرحمن الرحيم

واذ قال ابراهيم رب اجعل هذا بلدا امنا وارزق اهله من الثمرات من امن منهم بالله اليوم الاخر
الاية 126

الحمد لله
ان سيدنا ابراهيم عليه السلام دعا ربه سبحانه وتعالى ان يجعل مكة المكرمة بلدا امنا يسوده الامان والاطمئنان والراحة النفسية ودعى ربه لاهل هذا البلد بالرزق الحلال ومن كل الثمرات من امن منهم بالله واليوم الاخر فاستجاب الله تعالى دعاءه
فمن امن على نفسه وماله وعرضه فقد انعم الله عليه فهو في عيشة راضية وهذه مكة المكرمة منذ الاف السنين وحتى هذه اللحظة من دخلها كان امنا يملاء الله تعالى قلبه امنا وامانا وايمانا ببركة دعاء سيدنا ابراهيم عليه السلام وسخر لها من يحمل لها رزقها من كل الثمرات التي في الارض من كل اصقاع العالم وبالفعل فقد دخلناها فامتلات قلوبنا ونفوسنا بنعمة الامن والايمان ولاحظنا اسواقها عامرة فيها من كل الثمرات وانواع الفاكهة في موعد جناها والتي في غير موعدها وانك لتشعر وانت داخل مكة المكرمة بالرضا من الله تعالى وسعة في الصدر وانشراح في القلب وراحة في النفس وانت تسير في شوارعها حتى اذا دخلت المسجد الحرام دخلت بنعمة الله واعتراك شذى الايمان ليفتح قلبك كالزهرة يشع منها الاريج ويعلوها شذى يهب عليك من كل اعطاف الكعبة المشرفة ومن كل ركن من اركانها ببركة دعاء سيدنا ابراهيم الخليل الذي استجاب ربه لدعائه انه هو السميع البصير ==========================









بسم الله الرحمن الرحيم

واذ يرفع ابرهيم القواعد من البيت واسماعيل ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم 0 ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا امة مسلمة لك وارنا مناسكنا وتب علينا انك انت التواب الرحيم 0 ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلو عليهم اياتك ويعلمهم الكتاب الحكمة ويزكيهم انك انت العزيز الحكيم
البقرة الايات 127 و128 و129
الحمد لله
عندما كان ابراهيم وولده اسماعيل عليهما السلام يبنيان الكعبة المشرفه ويرفعان قواعدها قواعد بيت الله الحرام كانا يدعوان الله تعالى ان يتقبل منهما هذا العمل والجهد الذي عملاه لجلال فضله وعظمته وانه سميع لدعائهما عليم بما عملاه
ان الله تعالى ابتلى ابراهيم عليه السلام مرات عديدة الاول عند قيامه بتحطيم الاصنام فامر الملك النمرود في بابل وما حولها ان يحرقه بالنار فاخرجه الله تعالى من وسطها سالما والثاني عندما حاجه النمرود فقال له ابراهيم عليه السلام ان الله يحيي ويميت فقال النمرود وانا احي واميت ايضا فقال له ابراهيم عليه السلام فان الله ياتي بالشمس من المشرق فاءت بها من المغرب فبهت النمرود وانكسرت عظمته امام جماهير مملكته والثالث عندما تزوج هاجر وانجبت له اسماعيل عليه السلام - في قصة طويلة – امره ربه ان يسكنهما فى مكان قفر لاماء ولاشجر ولا طعام فيه فاسكنهما في مكة المكرمة وتركهما راجعا الى فلسطين حيث تسكن زوجه الاولى ساره التي انجبت له بعد ذلك ابنه الثاني اسحاق عليه السلام ا بتلاه ربه بترك ولده اسماعيل مع والدته في مثل هذا المكان فانعم الله عليهما بزمزم بعد العطش البشديد المفضي الى الهلاك والجوع الحاد المفضي الى الموت والركض بين الصفا والمروة للبحث عن الماء من قبل زوجته فكان ماء زمزم هو الماء والغذاء ولايزال ماء وغذاء لحد الان ويستطيع الانسان ان يعيش به من غير طعام والرابع ابتلاه في ذبح ولده اسماعيل ولا يوجد في الارض من يذبح ولده لمجرد رؤ يا في المنام ولكن ابراهيم صدق الرؤيا وهم بذبح ابنه اسماعيل وعند البدء بالذبح انزل الله تعالى كبشا من السماء فذبحه ابراهيم اضحية عن ابنه ولهذا سنت الاضاحي على الناس في عيد الاضحى المبارك
لما شب اسماعيل امر الله تعالى ابراهيم عليه السلام ببناء البيت الحرام فتعاون ابراهيم وولده اسماعيل على بنائها وفي الايات اعلاه دعاء ابراهيم واسماعيل عليهما السلام وهما يبنيان البيت الحرام الذي جعله الله للناس مثابة وامنا فاستجا ب الله لدعائهما فجعلهما مسلمين له ورسلا وانبياء- واتخذالله ابراهيم خليلا- وبارك لهما في هذه الذرية الطيبة فجعل منها امة الاسلام والتوحيد وتاب عليهما وعرفهما مناسك الحج والعمرة والعبادة وتاب عليهما ورحمهما انه هو التواب الرحيم وفي الاية دعاء اخر هو ان يبعث الله في ذريتهما نبيا ورسولا منهم اي من ذريه ابراهيم واسماعيل عليهما السلام فكان الحبيب المصطفى محمد عليه افضل الصلاه والسلام وقد جاء في الحديث الشريف ( انا دعوة ابي ابراهيم) فهو النبي العربي من ذرية اسماعيل وابراهيم عليهم السلام ارسله الله تعالى في الامة العربية ومنها اليهم والى الناس جميعا لهدايتهم لعبادة الله تعالى والاخلاص في العبادة
ولو عدنا الى الايات الشريفة لاحظنا فيها القول – ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم- سميع الدعاء عليم بذات النفوس والقلوب فالسميع والعليم من الاسماء الحسنىوفى الاية الاخرى – انك انت التواب الرحيم - تواب عليهم غفار لذنوبهم رحيم بهم وفي الاية الاخرى- انك انت العزيز الحكيم-
قوي غالب بعزته وقدرته وقوته المتعالية حكيم في معرفته امور عباده وتسييسها
وخلائقه في حياتهم وومماتهم اعمالهم واحتياجاتهم في ماضيهم وحاضرهم ومستقبلهم
وكل هذه الاسماء من اسماء الله الحسنى وصفاته العلى لذا فالدعاء المستجاب من
شرائط اسيتجا بته الدعاء باسماء الله الحسنى والاستغاثة فيها به والاعتقاد الجازم باستجابته لمن د عاه والله اعلم

========================





بسم الله الرحمن الرحيم
فاذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله كذكركم اباءكم اواشد ذكرا 0 فمن الناس من يقول
ربنا اتنا في الدنيا وماله في الاخرة من خلاق 0 ومنهم من يقول ربنا اتنا في الدنيا
حسنة وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب النار 0 اولئك لهم نصيب مما كسبوا والله سريع الحساب 0

سورة البقرة الايات 199/202


الحمد لله \ بعد انتهاء مناسك الحج يامر الله تعالى المؤمنين تعليما لهم في الاستمرار على ذكر الله تعالى كذكرهم اباءهم وهم في الغربة اذ يشتاق فيها المرء لابيه وعائلته وعلى العموم المطلوب ذكرالله تعالى والمواظبة على الذكر في المناسك وفي غيرهاعند انتهائها في كل زمان ومكان ويبين الله تعالى ان الخير كله مقرون بالتوجه اليه تعالى والناس ينقسمون في التوجه الى الله تعالى في دعائهم الى فريقين فمنهم من يدعوا الله تعالى الرزق والسعادة والحياة الطيبة في الدنيا ويذر الاخرة فهولاء مالهم في الاخرة من نصيب لاءنهم فضلوا الدنيا على الاخرة والفريق الثاني من يدعو الله تعالى يجزيه ثواب الدنيا والاخرة فيقول – ربنا اتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب النار- وهذا الدعاء هو الدعاء المفضل في الطواف حول الكعبة في الحج او العمرةوالحمد لله فقد دعونا به بلهفة والد موع نتسال من اعيينا متضرعين الى الله تعالى الخير والايمان والتوبه واستطيع ان اسميه دعاء الطواف حول الكعبة المشرفة مبارك ماثور يلهج به ملايين البشر من الحجاج والمعتمرين وهم يطوفون حولها اضافة الى ادعية اخرى فاذا انتهت المناسك وعاد كل الى اهله وذويه وبلده استمروا بالدعاء فانه مفتاح الخير والفرج في الدنيا والحسنة والنعمة والبركة والعافية وفي الاخرة دخول الجنة و الوقاية من عذاب النار فهؤلاء هم عباد الله تعالى المخلصين يتغمدهم برحمة منه ورضوان وهذا الدعاء من الادعية المباركة العامة فالذين يدعون به تميل قلوبهم ونفوسهم الى ذكر الله
تعالى و يستجيب لهم ربهم يوم القيامة فيدخلهم الجنة عرفها لهم بفضله ومنته

https://falih.ahlamontada.net

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin
بسم الله الرحمن الرحيم

ولما برزوا لجالوت وجنوده قالوا ربنا افرغ عاينا صبرا وثبت اقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين0 فهزموهم باذن الله وقتل داود جالوت 0

سورة البقرة الايتا ن 250/ 251


الحمد لله هذا الدعاء دعا به المؤمنون من اليهود عندما وقعت معركة بينهم وبين الكافرين من العمالقة- جالوت وجماعته- فعندما عبر المؤمنون التهر لمقلتلة عدوهم امرهم قائدهم باءن لايشربو ا من ماء النهر االا من اغترف غرفة بيده – في قصة فصلها القران الكريم ولا اريد ان اسرد قصص الانبياء هنا في هذا الكتاب بل اتحدث بما يفي الغرض ومن يريد قصص القران الكريم او قصص الانبياء فاءنها متوفرة –فتخلف الذين شربوا منه بعد ان امرهم طالوت قائدهم بالتهيوء للقتال فرفع المؤمنون ايديهم- وهم قلة – الى ربهم مستعينين به فقالوا – ربنا افرغ علينا صبرا وثبت اقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين- ربنا صبرنا على مشقة الحرب والقتال واشددعلى قلوبنا وثبت اقدامنا ثبتها بقوتك وعظمتك وقدرتك بحيث لا نتراجع على اعقابنا واخذل اعداءنا وانصرنا عليهم فانهم القوم الكافرين وكان في جنود القائد طالوت والد داود عليه السلام واخوته فكانوا ستة وداود سابعهم فتاخر عن القتال والحرب لرعي الغنم بينما اشترك بها ابوه واحوته فالهم الله تعالى الى ملكهم ان داود هو الذي سيقتل جالوت لاغيره- اوهكذا تقول الرواية- فابلغ اباه بذلك فجاءه به وقيل عندما جاء داود ا تاركا اغنامه ليشترك في الحرب والقتال كلمته ثلاثة احجار في طريقه قائله له ياداود انك بنا تقتل جالوت فحملهم معه في جعبته وذهب لمقاتلة جالوت وجنوده ولما وصل بارز داود جالوت ملك العمالقة في ساحة الحرب فقتله فزوجه طالوت ملك اليهود انذاك ابتته الوحيدة فاصبح ملكا لبني اسرائيل فبعثه الله تعالى رسولا اليهم واتاه الحكمة الربانية وهي النبوة فجمع النبوة والخلافة واتاه الملك في بني اسرائيل فكان النصر مقرونا بدعاءا لمؤمنين وهم قلة منهم - ربنا افرغ علينا صبرا وثبت اقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين – فنصرهم على العمالقة الكاقرين استجابة لدعائهم في ساحة القتال واعتمادهم وتوكلهم على الله تعالىوهم في ساحة القتال بين الموت والحياة بنوايا مطمئنة وقلوب خاشعة لله تعالى وما النصر الا من عندا لله العزيز الحكيم ومن هنا نستجلي ان من توكل على الله وجعله امام عينيه في كل اموره واخلص الدعاء له فانه سيستجيب له ويبلغه مراده مهما كان والله الموفق

https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى