اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

العلامة المرحوم عرفان عبد الحميد فتاح

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1العلامة المرحوم عرفان عبد الحميد فتاح Empty العلامة المرحوم عرفان عبد الحميد فتاح في السبت أبريل 25, 2009 3:06 am

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin
عرفت الأستاذ عرفان أستاذا قديرا ومفكرا مسلما، وأبا حنونا لما يقرب من العشر سنوات عندما كان أستاذا بقسم أصول الدين ومقارنة الأديان، بكلية معارف الوحي والعلوم الإنسانية بالجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا. هذا العالم الجليل والمتعضل في قضايا الفلسفة والفكر الإسلامي وأصول الدين والأديان المقارنة والقضايا المتعلقة بحركات الإسلام والوعي المعاصر...هذا العالم يتصف بين أقرانه بسعة الاطلاع وحضور البداهة، وقوة الحجة، وسلسلة اللغة والأسلوب، وقوة الذاكرة والحكمة والبيان الموجز.

تخرج على يد الأستاذ عرفان عبد الحميد عشرات الدكاترة من الطلاب والطالبات من مختلف أصقاع الأرض. كما تعلم منه الكثير جدا من الدكاترة والأساتذة -وأنا واحد منهم- تعلمت منه حتى اللغة التي يستخدمها للتعبير عن أفكاره، فقد كان دقيقا في اختيار اللفظ المناسب للقضية التي يعالجها سواء أكانت فلسفية أو فكرية أو اجتماعية أو ثقافية أو سياسية.

الأستاذ عرفان عبد الحميد محبوب جدا داخل الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، يحبه ويحترمه رئيس الجامعة، ومدير الجامعة، ونواب المدير، والإداريون الذين عرفوه أو تعاملوا معه والأساتذة والطلبة وخاصة أؤلئك الذين كانوا تحت اشرافه من الملايويين وغيرهم من مختلف بلاد العالم الإسلامي. وقد كان كثير الاهتمام بالطلبة ليس فقط في المجال المعرفي ولكن في أحوالهم الشخصية والمادية، فكان ينفق على الكثيرين منهم ويتصدق عليهم، ولم أعرف أنه رد طالبا أو محتاجا سأله مسألة فجزاه الله خيرا وأسكنه فسيح جنانه.

كتبه ومقالاته تحوي الكثير من الأفكار الجديدة في مختلف المجالات وخاصة في الفلسفة والفكر الإسلامي. استمعت إلى محاضرته حول العولمة والعالم الإسلامي والتي ألقاها بوصفه الضيف الرئيسي للندوة التي عقدها المعهد العالمي للفكر الإسلامي مع جامعة آل البيت بالأردن في عام 2006. لقد كانت أفكاره وأطروحاته متوازنة وقادة عمقية مؤثرة بشكل قوي، ولحظت الكل يحترمه، فحين يتكلم يصغي إليه الجميع باهتمام كبير، وحين يُسأل يرد بطريقة مقنعة مشبعة بالحجة والحرارة والبيان.

ومن المواقف المشرفة التي حضرتها له شخصيا والتي تبين حب الأستاذ عرفان عبد الحميد للحق والصدح به هو أنه كان لي معه وأستاذ أخر لقاء مع شخصية رفيعة تشغل منصبا وزاريا مرموقا جدا في دولة ما، كان قد طلب منا أن نساهم في تقديم الاستشارة في مشروع معين، فرأيت الأستاذ عرفان عبد الحميد رحمه الله يتكلم مع وزيرنا، ويقدم له النصح والمشورة بعزة وقوة دون تهيب أو خوف، وقد ذكر أستاذنا الكببر فكرة ربما لم ترق لصاحبنا الذي طلب الاستشارة، ولكن عالمنا قالها لأنه رأها حقا وواجبا ينبغي تقديمه.

لدي الكثير مما أريد قوله عن أستاذنا الفاضل وعالمنا الجليل ومفكرنا الكبير، إلا أنني أكتفي بهذا القدر في هذا المقام، وسوف أعود بحول الله الله تعالى إلى عرض بعض أفكاره وأطروحاته في مستقبل الأيام، وقد اقترحت على بعض الأخوة أن يُعقد مؤتمر حول في فكر الأستاذ الدكتور عرفان عبد الحميد، وكذلك أن يُخلد ذكره بالجامعة وذلك بتسمية أحد القاعات أو الأماكن باسمه حتى نكرم العلماء، ونرفع ذكرهم بيننا ونستفيد من علمهم وأفكارهم المفيدة.

وفي الآخير أرفع أكف الضراعة إلى الله سبحانه وتعالى راجيا أن يجزل العطاء لعالمنا الجليل ويسكنه فسيح جناته وينشر علمه النافع بين أبناء الأمة.

https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى