اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الامثال في سورة الزمر د. فالح نصيف الكيلاني

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin


الامثال في سورة الزمر

بســــــم الله الرحمن الرحيم


( وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ لَّعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ * قُرْآنًا عَرَبِيًّا غَيْرَ ذِي عِوَجٍ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ * ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا رَّجُلًا فِيهِ شُرَكَاءُ مُتَشَاكِسُونَ وَرَجُلًا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلًا ۚ الْحَمْدُ لِلَّهِ ۚ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (29)

سورة الزمر الآيات\ 27- 29 .

الحمد لله :

بين الله سبحانه وتعالى انه ضرب الامثال لمشركي قريش او للكافرين من بني البشرفي القران الكريم الذي انزله على الحبيب المصطفى محمد عليه افضل الصلاة والسلام في لسان عربي فصيح فلا لبس فيه ولا شك وخال من التناقض والاختلاف لعلهم يتفهمون وتكون لهم موعظة اوعبرة في هذه الامثال فيعبدوا الله تعالى ويخلصوا في عبادته .

ضرب الله تعالى مثلا للكافر عبدا مملوكا لجماعة مالكين له متشاكسين فيه , يعني مختلفين متنازعين, سيئة أخلاقهم ورجال متشاكسون تعني انهم سيئ الاخلاق فلا يتصافون بينهم فاختلفوا وكل واحد منهم يستخدمه بقدر نصيبه ومِلْكه فيه ويطالبه بعمل معين مختلف عن شركائه فيه , وعبد اخر مملوك لاخر مؤمن وهذا المؤمن لا يعبُد إلا الله الواحد الاحد . ورجلا سلما لرجل تعني رجلا مخلصا لاخر مالكه طيب خلقه واخلاقه يعني به المؤمن الموحد الذي أخلص في عبادته لله تعالى فلا يعبد غيره ولا يدين لأحد سواه بالعبودية .

فهذا العبد المملوك لاكثر من واحد وكل منهم يامره بامر معين يختلف عن الاخر لسوء طباعهم واخلاقهم واختلافهم فيما بينهم او لاختلاف ارائهم فيتحير هذا العبد الملوك لمن يطيع من مالكيه او يأتمر من امر احدهم . فهل يستوي هذا العبد الذي فيه شركاء متشاكسون
هو وعبد اخر عند رجل واحد يامره بما يريد فيأتمر بامره بمفرده ؟ .

فما يستوي هذا العبد المشترك فيه شركاء متشاكسون والعبد الاخر وهو المنفرد ملكه واحد فقط , فالاول اذا اطاع الكل عارضه جمع منهم او جمع من الضدين او النقيضين واذا عصى الكل جعلوه في القيد واطبقوا عليه فيعيش بتذمروالم وحسرة وعناؤ وتعب . اما الاخر فهو في راحة تامة ياتمر بامر سيده لوحده و كان سيده يامر بالمستطاع ولا يحمله ما لا طاقة له وينهي عنه او في راحة نفسية وعناء ردني ان كان المنهي عنه ثقيلا ولا يتحمل بسهولة .

فالانسان الذي يعبد الله تعالى لا يشرك به شيئا هو الافضل والاسمى من الذي يعبد شركاء او عدد من الالهة يضيع بينهم فيضل ولا يهتدى. فهؤلاء هم بجهلهم يعبدون الهة اخرى من دون الله .

والله تعالى اعلم



*********************

https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى