اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الامثال في سورة النحل ا د . فالح الكيلاني

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin


الامثال في سورة النحل


1
بســـــــــــم الله الرحمن الرحيم



(وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ * ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ * )

سورة النحل الأيتان 68-69.

الحمد لله :

النحل هذه الحشرة الصغيرة الهمها الله تعالى ان تعيش في مجتمعات ومواطن جماعية وتعمل على عيش واسعاد بعضها الاخر وتهيئة الاجواء الحياتية الى هذه المجموعة التي تعيش في مكان واحد وهي الخلية التي تكون بمثابة مدينة كاملة لبني البشر فهي افضل مثل للانسان في العيش المنسجم .

اتخذت هذه الحشرة من بعض الكهوف والجبال واغصان الاشجار وعرائش العنب او ما يهيؤها الانسان اليها من سبل السكن سكنا لها لتبني هذه الحشرات مساكن لها تتلائم مع طبيعتها وجعلها تحتكم الى حشرة واحدة لكل مجموعة تسمى الملكة .

والهمها الله تعالى الخروج من هذه الممكلة للبحث عن الغذاء وسبل العيش لها ولكل النحل سواءا الملكة او اليرقات او العذارى او الذكور او الاناث العاملات فتمتص رحيقها من الثمار والازهار وتجمعها لتكون غذاء لها في الوقت الحاضر وللمستقبل فتخزنه في بيوت او عيون سداسية تبنيها بشكل هندسي جميل وهذه النحلات الهمها الله تعالى امكانية الخروج من الخلية والطيران الى مسافات بعيدة باحثة عن الغذاء لاجل العيش منيق الورود ومياسمها ومن كل الثمرات التي تستفد منها في غذائها ولتخزنه و لها القدرة والقابلية في معرفة خليتها وسكنها من بين ملايين النحل والهمها الله تعالى التعاون فيما بين افرادها والانقياد الى ملكتها ودفة فيامها في الاعمال الدقيقة والافعال العجيبة .

وهذا الغذاء هو العسل الذي تجمعه النحلة فيه شفاء للناس فهو غذاء غني وشهي للانسان ويعالج بعض الامراض ولكي لا اطيل في الشرح حيث اني قمت بتربية النحل في حديقة بيتي بما يقارب عشرة خلايا وكل خلية تكون من العديد من الطوابق .
فاقول اثبت في نهاية بحثي هذا دراسة عن الاعجاز العلمي في القران الكريم فيا يخص النحل ككل لتعم الفائدة .

(الإعجاز في تركيب ملكة النحل)

تعيش ملكة النحل من سنة إلى سنتين, وتضع كل يوم حوالي 2000 بيضة, وتستطيع تخزين الحيوانات المنوية التي حصلت عليها أثناء عملية التزاوج لعدة سنوات بدون أن تموت أو تضعف.

يبلغ حجم المخ واحد مليمتر مكعب واحد وتبلغ سعة ذاكرة النحلة خمس ذاكرة مخ الانسان فقط بالرغم أن حجم مخ الإنسان يزيد عن مخ النحلة بمقدار مليون و250 ألف مرة حيث يبلغ وزنه 1250 جرام . ويمكن أن تضع الملكة أكثر من 250,000 بيضة أثناء حياتها. ولعلنا نلاحظ كبر حجم بطن الملكة حتى تستطيع استيعاب هذا العدد الهائل من البويضات.

وفي أحدث دراسة لمعهد أبحاث الجينات التابع للمعهد الصحة القومي وهو أكبر معهد للأبحاث في الولايات المتحدة الأمريكية, بينت هذه الدراسة أن جينات النحلة هي أكثر الجينات تشابها بجينات الإنسان. ولقد تم اختيار النحلة لهذه الدراسة لسلوكها العجيب الإجتماعي والبيئي والعصبي دوناً عن كل الكائنات الأخرى لتفوقها .

أوجه الإعجاز العلمى في قوله تعالى:

(فَاسْلُكِي سُبُلَ ربّكِ ذُلُلاً)
السبل التى ذللها الله للنحل في رأسه:
(حاسة الشم)

قرني الأستشعار: يتركب قرن الإستشعار في النحلة من 12 عقلة ولقد أظهرت صور المجهر الألكتروني على احتواء كل عقلة على مئات الخلايا أو الشعيرات الحسية الدقيقة والتي تنقسم إلى نوعين :

1- مستقبلات المؤثرات الكيميائية (باسى كونيك,ترايكويد).هذه الشعيرات تقوم بوظيفة الأنف في الإنسان, حيث تستطيع النحلة عن طريقها تمييز رائحة ألف زهرة أو أكثر, بل وتحتفظ برائحة هذه الزهور في ذاكرتها في المخ. هذا المخ الذي حجمه واحد ملليمتر مكعب فقط, والذي يتفوق على مخ الإنسان في هذه الخاصية. أيضاً تستطيع هذه الشعيرات الحسية تمييز رائحة الحشرات الأخرى وأفراد النحل داخل الخلية عن طريق استقبال المركبات الكيميائية المعقدة التى تفرز بواسطة أفراد النحل ويطلق على هذه المركبات اسم الفيرومونات، تستخدم أيضاً الفيرومونات في إطلاق صيحات التحذير بواسطة الشغالات في حالة تعرض الخلية لأي خطر.

تستقبل هذه الشعيرات الدقيقة أيضاً والتى يقاس طولها بالميكرون ( الميكرون ألف جزء من المليمتر) رائحة بخار الماء الموجود في الرحيق, حيث تقوم النحلة بتجفيف العسل بعد تصنيعه وتبخير بخار الماء منه حتى لا يفسد العسل. وتتخلص النحلة من الماء الزائد في العسل عن طريق رفرفة أو خفقان أجنحتها فوق العسل حتى يجف. تقوم أيضاً هذه الشعيرات بشم رائحة حمض الأوليك والذى ينتج عن أفراد النحل التى ماتت داخل الخلية, حيث تقوم الشغالات بالتخلص من جثثها وإلقائها خارج الخلية, حتى تظل الخلية نظيفة، تقوم أيضاً هذه الشعيرات باستقبال أوامر الملكة لتنفيذها بكل دقة وهذه الأوامر تصدر في صورة فيرومونات.

2- مستقبلات المؤثرات الميكانيكية( السمع): أنواع أخرى من الشعيرات الحسية التى توجد على قرني الإستشعار وأيضاً على أرجل النحلة مثل: كاتيكا وميكروتراكيا. هذه الشعيرات تقوم بوظيفة الأذن في الإنسان, حيث تقوم باستقبال الذبذبات والترددات في الهواء وتقوم بنقله إلى مخ الحشرة حيث يترجمها إلى أصوات. أيضاً تستطيع هذه الشعيرات قياس الضغط الخارجى والضغط على جسم الحشرة.

حاسة السمع :
و لكن المثير في وظيفة هذه الشعيرات هو استخدامها في تصنيع أقراص الشمع داخل الخلية لكي تضع الملكة فيها البيض. حيث تقيس سُمك قرص الشمع الذى سوف تضع فيه الملكة البيض. حيث سُمك قرص الشمع الذى يحتوي ملكات يختلف عن الذكور يختلف عن الشغالات.

أيضاً تستطيع الذكور تتبع الملكة ومعرفة مكانها أثناء طيران العرس( التلقيح) وذلك عن طريق استقبال ذبذبات جناحها لكي يستطيع ذكر واحد تلقيحها, ولقد وجد أن هذا الذكر هو أقوى الذكور وذلك حتى تنتج الملكة أفراد أصحاء أقوياء.
حاسة اللمس :

مثل الإنسان تماماً تستطيع النحلة أن تحس بنعومة الأسطح أو خشونتها أو ارتفاعها أو انخاضها كل ذلك تحدده بدقة عن طريق استخدام الشعيرات الدقيقة مستقبلات المؤثرات الميكانيكية, كما تستطيع النحلة بواسطة هذه الشعيرات أن تقيس الضغط داخل جسم النحلة والضغط خارجها.

الدفاع الحراري عند النحل:

الدفاع الحرارى عند النحل تتحكم فيه الشعيرات مستقبلات درجة الحرارة فعندما تتعرض الخلية لهجوم من بعض الدبابير تلجأ النحلات إلى الإحاطة بالدبور المهاجم ورفع درجة حرارتها لتصل إلى إلى 44 درجة مئوية وهي كافية لقتل الدبور المهاجم.

حاسة الرؤية :

تستطيع النحلة أن ترى عن طريق زوج من العيون المركبة وثلاثة أعين بسيطة توجد في منتصف الرأس.

العين المركبة: تحتوى كل عين مركبة على 4500 عوينة صغيرة, كل عوينة صغيرة تتركب من 9 خلايا مستقبلات الضوء تشبه شبكية عين الإنسان: خليتان لاستقبال الضوء الأخضر, خليتان لاستقبال الضوء الأزرق, خليتان لاستقبال الأشعة فوق البفسجية, خليتان لاستقبال خليط من الضوء وفي حالة إذا نظرت النحلة إلى أسفل فإن هاتين الخليتين تكونان حساستين للون الآخضر, أما إذا نظرت لأعلى فإن هاتين الخليتين تكونان حساستين للأشعة فوق البنفسجية , وأخيراً خلية واحدة ترى الضوء المستقطب والأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس من خلال السحاب الركامي.

1- تتفوق عين النحلة على عين الإنسان من حيث قدرتها على استقبال الأشعة فوق البنفسجية والتي اذا تعرضت لها عين الإنسان يمكن أن يصاب بالعمى. ولكن الله سبحانه وتعالى ذلل للنحلة ذلك حتى تستطيع أن ترى الشمس وتحدد عن طريقها اتجاه الخلية وأيضاً تستخدم ميل زاوية الشمس لتحديد مكان وجود الغذاء في أثناء رحلتها للبحث عنه. تتفوق أيضاً عين النحلة على عين الإنسان في قدرتها على التقاط الصور, فعين الإنسان تفعل ذلك في حدود 20 هرتز, بينما تفعل النحلة ذلك بسرعة 100 هرتز, أى أقوى من الإنسان خمس مرات مع مراعاة أن عين الإنسان أكبر من عين النحلة عشرات المرات. لقد ذلل الله لها ذلك حتى تستطيع التقاط صور الزهور والعلامات التى في طريقها من وإلى الخلية, حتى تستطيع الحصول على غذائها بسهولة(ذللاً).

2- أيضاً عندما تخرج النحلة من الخلية لجمع الغذاء فإنها تحدد العلامات التي تميز خليتها عن باقي الخلايا حتى تستطيع العودة إليها بسهولة (ذللاً).أيضاً نجد أن عين الذكر ضعف حجم عين الشغالة وذلك حتى يسهل له تتبع الملكة أثناء طيران التزاوج. ومن الملاحظ أيضاً أن أقوى الذكور هو الذى يلحق بالملكة وذلك حتى يخرج نسل النحلة سليماً معافى, بينما باقي الذكور الضعيفة تسقط وتموت أثناء الطيران.

فم النحلة :
يتركب فم النحلة من عدة أجزاء: شفه عليا, شفه سفلى, فك علوى وفك سفلى يستخدم في قرض الزهور لكي تستطيع الدخول إلى الرحيق في وسط الزهرة, عندما تنطبق أجزاء الفم هذه على بعضها فإنها تكون خرطوم ماص, في صورة بنياناً أنبوبياً قوياً يمكن أن يولج في الأزهار بعمق يسمى فم النحلة بأنه أجزاء فم قارضه لاعقة .

حاسة التذوق :

1- تستطيع النحلة أن تفرق بين طعم رحيق الزهور المختلفة, فهي تميز بين أنواع الطعام الحلو , اللاذع, الحامضي وكريه الرائحة. كيف ذلل الله سبحانه وتعالى سبلها في ذلك؟

2- لقد خلق لها الله سبحانه وتعالى أنواع من الخلايا الحسية الدقيقة على الملمس الشفي وأيضاً على لسانها وهي تشبه خلايا التذوق في الانسان . تستطيع هذه الخلايا أن تميز طعم الزهور المختلفة لتختار منها ما يناسبها لتصنع منه العسل.

ابداع النحل في البناء السكن :

1- كيف استطاعت النحلة أن تبدع في رسم وبناء بيتها؟

لقد خلق الله تعالى للنحلة آلة هندسية رائعة تشبه المنقلة الهندسية توجد في منطقة العنق وهو عبارة عن غشاء مفصلي يربط بين الصدر والبطن. هذا الغشاء يسمح للنحلة أن تحرك كل من الصدر والبطن بحرية كاملة . عندما تريد النحلة رسم الشكل السداسي لأقراص الشمع في الخلية, فإن هذه الآلة تتحكم في حركة أرجل النحلة وتوجه أرجل النحلة لترسم الشكل الهندسي السداسي بكل دقة. ومن المعروف في عالم الهندسة والرياضيات أن الشكل السداسي هو أكثر الأشكال الهندسية دقة من حيث عدم ترك أى مساحات خالية إذا رسم بجانب أشكال سداسية أخرى. ترى هل هناك تذليل أكثر من ذلك.

2- تصنع النحلة حجرات تخزين العسل مائلة 13درجة. وذلك لأن درجة الميل لو كانت أكثر من ذلك فإن العسل سيتجمع أسفل القرص ويكون من الصعب على النحل أن يحصل عليه, ولو كانت درجة الميل أقل من ذلك فإن العسل يمكن أن ينساب خارج الأقراص.

3-تستخدم النحلة خاصية الإتزان لتهيئة الجسم للوضع المثالي أثناء الطيران, وذلك عن طريق الآلة الهندسية التى توجد في العنق. وعن طريقها تستطيع النحلة أن تتحكم في حركة رأسها, لكي تستطيع الطيران في وضع عمودى أو مستقيم.

4- تستطيع النحلة أن تقرأ المغناطيسية الأرضية (تحديد الشمال والجنوب للأرض).

يوجد كائنات أخرى تستطيع ذلك مثل الدلافين والطيور, إلا أن النحل يستطيع تحديد المغناطيسية الأرضية بكل دقة أكثر من أى كائن آخر على الإطلاق. وذلل الله لها ذلك لكي تستطيع أن تخرج وتعود إلى بيتها بدون أن تضل. ولكن كيف تفعل ذلك وما الذى يساعدها. يوجد على بطن النحلة ملايين البلورات المغتاطيسية توجد داخل خلايا يطلق عليها تروفوسيت تتصل بالجهاز العصبي في مخ النحلة وهي التى تحدد الإتجاهات المغناطيسية للأرض, لكي تعرف النحلة طريقها بكل سهولة.

5-التهوية وتنظيم درجة الحرارة داخل البيت:
يحافظ النحل على درجة الحرارة ثابتة عند 32درجة مئوية داخل الخلية وذلك لمدة 10 شهور, ولبقاء درجة الحرارة ثابتة فإن مجموعة من النحل تقوم بوظيفة المراوح, وغايتها في ذلك توزيع الهواء وتخليص الخلية من بخار الماء الزائد والهواء الملوث والدخان. أيضاً فإن ثبات درجة الحرارة عند 32 درجة يسمح للشغالات بعمل أقراص الشمع بسهولة.

كيفية جمع حبوب اللقاح :

تعتبر حبوب اللقاح مهمة جداً لتصنيع العسل, حيث تحتوي حبوب اللقاح على بروتينات مهمة جداً وذات قيمة غذائية عالية جداً. يتم جمع حبوب اللقاح في رسغ الرجلين الخلفيتين للشغالة فيما يعرف بسلة حبوب اللقاح, وتقوم الرجل الوسطى بتعبئة الرجل الخلفية بحبوب اللقاح. وعندما تعود الشغالة إلى الخلية فإنها تخلط حبوب اللقاح مع الرحيق لكي تصنع العسل. أى تسهيل هذا سهله الله تعإلى للنحلة كي تستطيع جمع غذائها.
لسعة النحل وسمومها :

النحلة لها القابلية على اللسع وتفريغ سمها في الملسوع فهو مستحضر بيولوجي معقد يؤثر على الجسم بأكمله ويزيد قدرته على المقاومة إذ يتركب من حمض اللأيدروكلوريك والفورميك والأرثوفوسفوريك والكولسين والهستامين والتبوفان وفوسفات المغنسيوم والكبريت. كما يحتوي رماده على آثار النحاس والكالسيوم وعلى نسبة كبيرة من البروتينات والزيوت الطيارة وهي التي تحدث الألم عند اللسع الذي تحدث تأثيره السام كأي مادة بروتينية تحقن في الجسم .

فسمّ النحلةِ هو تركيبُ معقّدُ من الإنزيماتِ والبروتينات وأحماض أمينية. وهو سائل عديم اللون، قابل للذوبان في الماءِ. وهو في الحقيقة صنف من أصناف العقاقير، ويَوجد أكثر من أربعة وعشرون منتج يحتوي على سّمِّ النحلةِ.
سم النحل وبروتينات النحل:

يستخدم سم النحل في علاج كثير من الأمراض البكتيرية, الآمراض الفيروسية, والروماتيزم. ولقد حكم الباحث الحالي بعض الأبحاث العلمية التي تؤكد قدرة سم النحل على علاج فيروس الهربس. ولقد قام الباحث الحالي بعمل مستخلص من النحلة ذاتها وتم اختباره ضد مرض سرطان الكبد وسرطان المخ وسرطان عنق الرحم في السيدات. ولقد قضت البروتينات الموجودة في جسم النحلة على أكثر من 80% من خلايا السرطان. ولقد تم تجريب تلك المستخلصات في معهد الأورام بجامعة القاهرة.

لغة النحل :

اكتشف العالم فون فريش أن النحل يتفاهم عن طريق الرقص, ولقد نال جائزة نوبل تقديراً لاكتشافه المثير. إن شغالات نحل العسل هي التي تقوم بجمع الرحيق وحبوب اللقاح. ولكي تخبر بقية الشغالات عن مكان, وكمية, ونوع الزهور التى زارتها, فإنها تعبر عن ذلك بالرقص في الخلية. فإذا رقصت النحلة في خط مستقيم فمعنى ذلك أن الزهور في اتجاه الشمس, أما اذا رقصت ناحية الاتجاه المعاكس فمعنى ذلك أن الزهور عكس اتجاه الشمس, أما اذا كان اتجاه الرقص ناحية اليمين فمعنى ذلك أن الزهور تقع بزاوية 90 درجة من الجهة اليمنى, أما إذا رقصت بزاوية ميل 45 درجة فهذا يعني أن زاوية الميل عن الشمس تساوي 45 درجة .

من المعروف أن الشمس تغير اتجاها بمقدار درجة واحدة كل أربع دقائق ناحية الغرب, وتراعى النحلة هذا التغيير جيداً عند وصفها لزميلاتها . وتعبر مدة الرقص عن المسافة التى تبعد عن الخلية وتوجد عندها الزهور, أما سرعة الاهتزازات أو قلتها فتعبر عن كمية الزهور. أما نوع الزهور فإن النحلة تطبع رائحة الزهور في فمها حتى يتعرف عليها بقية الأفراد عند رجوعها إلى الخلية.

أما فوائد الغذاء الملكي الطبية للإنسان :

1. يفيد الأطفال في تحسين الشهية وزيادة الوزن وتنظيم ضربات القلب وزيادة مقاومتهم للأمراض المعدية.

2. أعطى نتائج مذهلة في علاج حالات القرح .

3. النساء اللواتي يتناولن غذاء الملكات في سن اليأس تختفي لديهم أعراض اليأس ويصبحن قادرات على الانجاب مرة أخرى.

4. ينشط الغدد الصماء التي بدورها تنشط القوة الجنسية.

5. يحتوي غذاء الملكات على أسيتيل كولين الذي يوسع الأوعية الدموية ولهذا يستعمل في علاج حالات ارتفاع ضغط الدم.

فوائد عسل النحل:

6. يفيد في علاج أمراض القلب حيث أنه يخفض الكوليسترول في الدم.
7. ينظم عملية التغيرات الكيميائية بالخلايا التي توفر الطاقة الضرورية للعمليات والنشاطات الحيوية.
8. له تأثير مدر للبول.
9. يستخدم أيضاً لمنع السمنة والتعب.
10. ينظم وظيفة الغدد الصماء.

*************************





https://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى