اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

من صفات المؤمنين واخلاقهم بقلم فالح الحجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

من صفات المؤمنين واخلاقهم بقلم فالح الحجيةالكيلاني

--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
(( قد أفلح المؤمنون .* الذين هم في صلاتهم خاشعون .* والذين هم عن اللغو معرضون *. والذين هم للزكاة فاعلون*. والذين هم لفروجهم حافظون *. الا على أزواجهم أو ماملكت ايمانهم فأنهم غير ملومين *. فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون .* والذين هم لاماناتهم وعهدهم راعون .* والذين هم على صلواتهم يحافظون *. اولئك هم الوارثون *. الذين يرثون الفردوس هم فيها خالدون .* )))

سورة المؤمنون آيه 1 _ 11

الحمد لله \


قد أفلح المؤمنون والفلاح هو والنجاح والفوز والظفر بالمرام والمراد والمؤمنون هم الذين في صلاتهم خاشعون فكرا وروحا وقلبا وأعضاءا لله تعالى وهذه حاله تعتري كل مؤمن نتيجة للشوق والمحبه لله تعالى وخاصة اثناء اداء الصلاة وقد لاحظت ذلك فعندما يقف المرء في الصلاة خاشعا تغمره محبة الله تعالى يتجرد عن ذاته فلا يشعر وهو قائم بين يدي الله تعالى في صلاته بجسمه ولا اعضائه ولا كيانه المحسوس انما يتحول بكليته الى شعور وحالات شوق ورهبة وخشية وترتبط بالله تعالى . فقد تقيد بنور حاله وتخلص الى نور الحق الذي نور بصيرته فوقف امام ربه تعالى عبدا . فهو واقف امام ربه لا يحجبه حاجب ولا حجاب ويدخل دائرة القرب وأقرب ما يكون العبد من ربه تعالى في سجوده .
كما أخبر الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم .حيث يحس المرء انه يطوي بسجوده بساط الكون فيسجد على طرف بساط عظمة الله تعالى فيعتريه الخشوع في ظل الايمان فهو في حاله نشوة ولحظة قدسية وهو يقرأ ويرتل ويذكر ويتحرك في صلاته بين قيام وركوع وسجود . فاذا انتهت صلاته أحس ببالسعادة والفرح الغامر والعز الدائم الطاغي يملاء قلبه وروحه فينخرط في ذكر الله وتسبيحه ثم في الدعاء والتوسل اليه تعالى . وهذا هو الخشوع في الصلاة .
والمؤمنون من صفاتهم الحميده انهم عن اللغو وسقط الحديث معرضون مبتعدون لايقولون الا خيرا . وكلاما طيبا تحس فيه رائحة الايمان وقول الصدق .
ومن صفات المؤمنين ايضا قيامهم باخراج زكاة أموالهم وصدقة منها الى الفقراء والمحتاجين من المسلمين كما امرهم ربهم .

ومن صفاتهم حفظ الفروج والتعفف عن الزنا واللواط واعمال السوء الجنسية كالاستمناء والسحاق التي يعتبرها الشرع تجاوزا على الحدود المرسومة . الا مع أزواجهم او ما ملكت أيمانهم . فهي لهم خالصة من دون الناس . كل مع زوجته والاتيان يتم فيما أمر الله به (( انى شئتم )) وانى شئتم ظرف زمان معناه متى شئتم وفي اي وقت اردتم وليست ظرف مكان . فمن جاء بما أمر الله تعالى به فقد اهتدى وهو من المؤمنين ومن تجاوز على حدود الله فأولئك هم العادون الذين تعدت اعمالهم وافعالهم بسيئاتهم حدود ما أمر الله تعالى .



ومن صفات المؤمنين الامانه وحفظ العهد سواء كانت بين العبد وربه كأداء الفروض او بين المرء والاخرين في الاموال المودعة كأمانه والعهود والمواثيق والعقود ومواعيدها ويدخل ضمن هذا الباب عهد الرجل بعائلته وتربيتها ومسؤليته عليها (( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )) صدق رسول الله .
وكذلك أمانة وعهد الحكام والولاة والملوك والرؤساء على رعيتهم فالغنم امانه في عنق الراعي وهو مسؤول عنها .

ومن صفات المؤمنين أيضا. المحافظة على صلواتهم كل صلاة في وقتها المحدد لها فصلاة الفجر في الفجروقب شروق الشمس والظهر في الظهر عندما تكون الشمسفي كبدالسماء وتميل الى جهة الغروب قليلا وصلاة العصر في وقت العصر ووقتها عندما يكون ظل الشيءبقدره وصلاة المغرب عند غروب الشمس اما صلاةالعشاء فوقتها بعد صلاةالمغرب باكثر من ساعة وربع الساعة في الاغلب وبهذه الساعة تكون السماء ادلهمت واكتست بسوادالليل وهكذا .
فمن وجدت فيه هذه الصفات والمزايا العاليه ومن الله تعالى بها عليه باليمن الايمان أورثه الجنة في الاخرة . فهم الوارثون الذين يرثون الفردوس . والفردوس من اسماء الجنة الذين سيدخلونها كما وعدهم الله تعالى –ووعده الحق - خالدين فيها
فهم حقا اصحاب الجنة .

فالح الحجيةالاكيلاني
موقع اسلام سيفلايزيشن

من مواضيع فالح الحجية في المجلس العلمي
غزارة علم الله تعالى بقلم فالح الحجية
من صفات المؤمنين واخلاقهم \2 بقلم فالح الحجية الكيلاني
تفسير ( خذ العفو وامربالعرف واعرض عن الجاهلين \بقلم فالح الحجية
تفسير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى