اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

شعراء النهضة العربية \ تاليف فالح نصيف الحجية الكيلاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

شعراء النهضة العربية

















النهضة العربية



ان المجمع العربي بدا ينهض من سبات عميق دام قرونا طويلة وقد بدت هذه اليقضة في النصف الثاني من القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين في وقت فتح المثقون والاحرار من رجال الدين والمفكرون فيه عيونهم فرأوا شعبهم العربي يغط في نوم عميق ومن فوقهم الاخرون الغرباء يسومونهم سوء العذاب ويحاولون طمس معالم الامة العربية والاستحواذ على كل خيراتها واشاعة روح الجهل والامية فيها من جهة والاستبداد والجثم على الرقاب وبالقوة من جهة اخرى فكانت بداية نهضة عربية في سوريا ومصر ثم تبعتها في العراق وشمال افريقيا ثم شملت كل اقطار الامة العربية 0
ان الادب العربي بمافيه الشعر الشعر تطور او سرت فيه نفثة الحياة فسار في طريق التقدم ولايزال كذلك وقد كان الادباء والشعراء من اوائل قادة المجتمع العربي وهم اصحاب الرؤية والفكر الوقاد ولهم الزعامة في السياسة والثقافة والثورة 0
ونستطيع ان نجمل اسباب النهضة العربية الحديثة بمايلي \

1 - الدور الثقافي والاجتماعي
-------------------------------------------

تيقظ جماعات من الشباب العربي وحملوا انفسهم على
حمل رسالة التحرر من الاستعمار والاخذ بيد الشعب العربي
في الاتطلاق قدما نحو مجتمع افضل ولما كان ذلك يعارض الحاكمين وقفوا بحزم لتخريب كل عمل من شانه يقوي من عزيمة هؤلاء الشباب بل وعملوا على قتل مثل هذه الحركات الثورية في مهدها وبالقوة فزجوا ببعضهم في السجون وشردوا الاخرين خارج مواطنهم ليكونوا بذرة انبتت شباب المهجر فوجدت الجمعيات السرية رغما عن المستعمرين وكان يتراءس هذه الجمعيات الادباء والشعراء والمثقفون فزودوا افراد هذه الجمعيات بوقود الثقافة وغذوهم بالقصائد الشعرية الوطنية التي تلتهب نارا في نفوس الشباب العربي وقد ادى ذلك الى انضواء الكثير من ابناء الامة العربية تحت لواء هذه الجمعيات التي عملت على تثقيف افرادها وغيرهم من الشعب العربي ودعواهم الى التحررمن الاستعمار والى الحرية فانتشرالنشاط الاجتماعي ودبت الحركة في المجتمع العربي وازداد النشاط الثقافي وافتتحت المدارس كظاهرة حضارية فكانت بمثابة نهضة او بداية نهضة وبداية ثورة روحية سرت في جسد الامة العربية سياسيا وثقافيا واجتماعيا


2 - الاتصال بالغرب
---------------------

اتصل الشباب العربي بالغربيين بطرق شتى وتطلع االمفكرون العرب على ماعند الغرب وتاءثروا بالافكار والاساليب الثقافية الغربية وقد ظهر هذا التاثير واضحا في الثقافة والادب العربي و في شعر الشعراء كما تاءثروا بالترجمة وارسال البعثات الى الغرب لدراسة الثقافة الغربية والاطلاع عليها وايجاد السبل الكفيلة من نقل بعض منها الى البلاد العربية وكذلك كان للارساليات التبشيرية- ولو اني اعتقد ان هذه الارساليات الثقافية الغربية الى بلاد العرب تمهيدا لاستعمار جديد من نوع اخر وقد حدث بالفعل - الا ان كل هذه الامور قد وسعت افق اخيلةالشعراء والادبا ء والمفكرين العرب وافكارهم وشحذت همهم وقدحت نار الثورة العربية في نفوسهم المتعطشة اليها فعادوا الى بلادهم جذة من شعلة ملتهبة انارت الطريق للشعبي العربي وكانوا هؤلاء قادتهم ورؤسائهم في التحر ر والانعتاق واشاعة روح التمرد على القديم وعلى الجهل والامية والتخلف وظهور عوامل التجديد فيه وخصب خيال الشعراء او نهضتهم من نومة عميقة دامت قرونا طويلة 0





3- حملة نابلون على مصر
------------------------
ومن اسباب النهضة العربية غزو فرنسا لمصر وطرد العثمانيين الاتراك منها 0
فقد غزت فرنسا مصر بقيادة نابليون سنة 1217 هجرية تقريبا ومكث نابليون حاكما على مصر ثلاث سنوات أي بدل الاستعما ر العثماني باخر غربي افضل من الاول واكثر انفتاحا على الشعب العربي في مصر فقد جلب معه العلماء والادباء والمهندسين واسس مكتبة عامة ومطبعة واصدر صحيفة واسس مجمعا علميا أي اهتم بالثقافة العربية وادابها القديمة من خلال القيام بطبع بعض الكتب العربية في شتى مجالات الحياة وخاصة الدينية والثقافية والادبية بمافيها دواوين الشعراء وبعض الكتب العلمية
ان بعضا من الشعب المصري اخذ في تقليد الفرنسيين في كل امورهم ومنها التافه ومنها والجاد في الماكل والملبس والعادات والثقافة فتيقضت العقول والافكار فكانت بداية نهضة ثقافية اجتماعية في الشعب العربي في مصر كما كان من ثمار هذه النهضة مقارعة المصريين للحملة الفرنسية ذاتها على بلادهم هذه المقارعةالتي ادت الى بعث الشعور العربي لدى المصريين و في الوطن العربي الشعور القومي والاحساس بالظلم من المستعمرين القادمين من الخارج وايجاد شعور فياض بطردهم من البلاد والمطالبة بالحق وبحكم بلدهم بانفسهم اسوة بالشعوب الغربية 0
ومن مصر تسربت روح الثورة وروح النهضة الى الاقطار العربية الاخرى فكان لها ابلغ الاثر في نهضة الثقافة العربية ومنها الشعر وتقدمه حيث انه الوقود لكل الثورات وان الادباء والشعراء والمثقفين هم الساسة وهم قادة الثورات في كل زمان ومكان 0



4- انتشار المطابع والمكتبات

دخلت المطابع للبلاد العربية في سنة 1029 هجرية على وجه التقريب فساعدت على انتشا ر الصحف وطبع الكتب المؤلفة سابقا اوحديثا واطلع المفكرون ومنهم الادباءو الشعراء على الكتب التي طبعت وخاصة الكتب الدينية مثل المصاحف وكتب الحديث والسنن والسير والقصص والدواوين الشعرية وقد تأثربعض الشعراء بالشعر القديم فنهجوا المنهج الشعري القديم في الاغلب مع ظهور التاءثر بالغرب فكان ان ارتفع الشعر ظاهرا للوجود من جديد في اكثرالبلاد العربية وخاصة مصر والشام والعراق حاملا صوت التحرر والانعتاق من ربقة القيود التي فرضت عليه زمن الفترة المظلمة القاسيةاو زمن الركود والمحنة الحالكة وظهرت حركة التجديد في الشعر وظهرت الجمعيات والاحزاب السياسية القوميةاوالمحلية وكثرت المكتبات ايضا وفتحت المدارس فكانت هذه روافد تصب في معين الثقافة العربية
هذه الاسباب وغيرها دفعت المثقفين العرب وعلى راءسهم الشعراءالى حمل رسالة امتهم وثورت النهضة في الدم العربي فأورقت هذه الشجرة المباركة من جديد فكانت شجرة وارفة الظلال اغصانها ينابيع الثقافة العربية و فنون الادب العربي حيث فتحت افاق جديدة وانواع جديدة للادب و للشعر ونبغ الشعراء فكانت النهضة الشعرية الحديثة وكان هذا العدد الكبير من الشعراء في كل البلاد العربية كان صوتهم واحد ا ونداؤهم في شعبهم العربي واحدا الكل يدعوالى النهضة والثورة على الاستعمار وطرده من كل البلاد العربية ودفع البلاد الى كل ما
هو جديد 0


-------------------------------------






















الشعر والنهضة العربية




بدت روح النهضة العربية الادبية وعلى راسها الشعر في النصف الاول من القرن التاسع اوقبيله بقليل –أي في نهايات العصر العثماني – بعد ان خمدت وانتكست انتكاستها الكبرى خلال الفترة السوداء في تاريخ الامة العربية ابتداءا من دخول المغول( ا لتتار) بغداد وحتى بداية القرن التاسع عشر او قبيله بقليل
فقد كانت الدولة العثمانية تجثم على انفاس الامة العربية ومهيمنة على البلاد العربية بحكمها القاسي حكما استعماريا ظالما – لافرق بين استعمار واخر كل يريد تحقيق مصالحه على حساب البلد الذي ابتعلعه وان ويجعله تحت سيطرته اطول مدة - ادى الى تاءخر البلاد في محتلف نواحي الحياة وخاصة الثقافية فقد اتبع الاتراك سياسة تتريك العرب في بلادهم وخاصة في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين والقضاء على لغتهم الام – العربية التي هي لغة القران الكريم والدبن الاسلامي الذي يدين به الاتراك أي فضلوا اللغة التركية على دينهم في سبيل نشر لغتهم وطمس معالم العربية في البلاد التي تحت سيطرتهم وكان نتيجة ذلك ان ساد الامة العربية ثالوث الفقر والجهل والمرض
وقد ادى ذلك الى مهاجرة جما عات من البلا د العربية خاصة من سوريا ولبنان الى خارج بلادهم خوف القتل والتنكيل بهم من قبل الحاكمين الاتراك او الفرنسيين الذين جاؤوا واستعمروا البلاد بعدهم اومن سايرهم من الحكام العرب الذين كانوا يحكمون اهلهم واخوانهم للاجنبي وقد اسس هؤلاء العرب المهاجرون جاليات وجماعات وجمعيات في اميركا والبرازيل وغيرها من الدول التي هاجروا اليها وبرز منهم جماعات في مجال الادب والشعر مثل ايليا ابوماضي وجبران والمعلوف وغيرهم
اما في الشرق العربي فقد دبت الحياة تسري من جديد في الروح العربية وخاصة النهضة الفكرية وتسربت بين الشباب العربي وبعد اتصال البعض منهم بالغرب مثل بريطانيا اوفرنسا اوغيرها واخذ شبابنا العربي يتطلع بما في هذه الشعوب ويدرك ضرورة التخلص من الاستعمار والثورة على العادات والنظم البالية والمتهرئة التي البسها هذا الاستعمار للامة العربية وكذلك كان من اسباب هذه النهضة التمازج العربي مع الغربيين عن طريق الارساليات التبشيرية- ولو انها كانت تهدف الى استعمار من نوع جديد- ودخولها الوطن العربي وايجا د المطابع ودخولها البلاد العربية ونشر الحرف العربي والفكر العربي وطبع بعض الكتب القديمة ومنها الدواوين الشعرية وكذلك فتح بعض المدارس باللغة العربية بعد غزوة نابليون لمصر
ظل الشعر في فترة الانحطاط والتاخر – الفترةالمظلمة - مطبوع بطابع الفردية تقليديا عنايةالشاعر تنطوي على التزويق اللغوي واللفظي دون المعنى وتحول الى صناعة شعرية بحتة تكثر فبها الصور التقليدية الماخوذة ممن سبقهم وكثرت التشبيهات الى حد انعدام المعاني الشعرية الجديدة اوطمسها
اما في بداية هذا العصر فقد تغيرت وطبعت بطابع التحرر والانطلاق والدعوة الى الثورة على كل ما خلفه الاستعمار من اوضاع ومفاسد وطبع الشعر بطابع التجديد من جديد فتوسعت افق افكار وخيالا ت بعض الشعراء بعد اطلاع بعضهم على الاداب الغربية والتاءثر بالشعر العربي القديم الذي بدء ينشر من جديد في حركة ادبية بداءت تتحرك وتتحرر في البلاد ومن الشعراء من اوجد شعرا جديدا فتحررمن قيود القافية كما هو الحال في الشعر الحر الذي ظهر حديثا في الشعر العربي ونتيجة اطلاع الشعراء العرب على الفن المسرحي الغربي فوجد الشعر التمثيلي
الشعر العربي يمتميز في هذا الوقت بثوريته و وطنيته و يدعو الى استنهاض الهمم والتخلص من الاستعمار والثورة على كل ما هو- قديم وبال لا خير فيه لاءمتنا العربية – فكان في اغلبه شعر ا هادفا قاد البلاد الى حركة وطنية قومية فكان الشعراء والمفكرون والادباء هم قا دة الثورات التحررية في الوطن العربي ومذكوا ا وارها 0

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى