اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

من وحي الايمان شعر فالح الحجية الكيلاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

--------------------------------------------------------------------------------

من وحي الايمان


مفاخر يهواها الفؤاد جوامحه


كانداء فجر ضاحيات طوالعه
شلال نور كالنهار توهجت
وبالافق العلوي تزهو منابعه


وفي كل عرق للفؤاد مباهج


تثير ومحمر الورود دوافعه


وعلى ورق الاشجار تشدو بلابل


كنا يداوي للفؤاد مواجعه


يا نازعات الروح رفقا بقلبها


فان الذي فيه لا يكفي نوازعه


فان الشذى الفواح يسمو اريجه


عطورا فتبقى ذائعات روائقه


ونور من الايمان يغشي نفوسنا


تسامت معانيه وصيغت روافعه


فليس عجيبا ان نكون عبيده


هو الخالق البارى الجليل نطاوعه


تدفق كالينبوع ماء زلاله


تعالى سجاياه وفاضت منافعه


تعالى عن الاوصاف علو سمائه


هو الحق تستهدي النفوس صناعئه


واني بذكر الله في كل لحظة


فؤادي سعيد والحياة مراتعه


يقيناً بأن الله بالغ امره


يروي فؤاداً ضامئات اخادعه


تناها عن الانظارسيماء قادراً


يشع سناءاً ساطعات سواطعه


جنات عدن زاهيات ظلالها


رياض ومخضر الجوانب طالعه


تداعب امواج البحار قصائد


فموج يغطيه وريح يدافعه


ومن غاب في قعر البحار تكشفت


لعينيه اسباب الحياة تقارعه


ومن خاف من علو الجبال وشهقها


يعيش سقيماً والامور تنازعه


ومن عاش في هذي سعيداً بخبثه


ستصلى بأخره جحيماً اضالعه


وتسود في عينيه كل حقيقة


حتى كأن الله بالشر صافعه


ومن اشرق النور العظيم بقلبه


يعيش هنيئاً والامنيات نوافعه


ومن يتقي الله العظيم مهابة


يجعل له من امره مايضارعه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى