اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

اصحاب الجنة في سورتي الحاقة والمعارج بقلم السيد فالح الحجية

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

فالح الحجية

فالح الحجية
Admin
من سورة الحاقة
بسم الله الرحمن الرحيم

(( فاما من اوتي كتابة بيمينه فيقول هاؤم اقروا كتابيه . اني ظننت اني ملاحق حسابية . فهو في عيشة
راضية . في جنة عالية. قطوفها دانية . كلوا واشربوا هنيئا بما أسلفتم في الايام الخالية .

سورة الحاقة آيه 19_24
في يوم القيامة يأتي كل انسان ومعه اعماله وصحائفه والمؤمنون صحائفهم في ايمانهم تتوهج نورا وتسطح نجاحا يغنيط به قلوبهم وتبتهج له نفوسهم فهم كانوا يعملون الصالحات لكونهم على علم ويقين أنهم سيحاسبون يوم القيامة وينالون جزاء اعمالهم لذلك اخلصوا عملا لله تعالى فجعلهم من اصحاب الجنة يعيشون فيها عيشة راضية ينالون المراتب العاليه كل حسب درجاته ومقدار اعماله وهذه الجنان رفيع شأنها دانيه ثمارها جاريه انهارها يقول لهم الملائكة أشربوا وكلوا وتمتعوا في نعيم الجنة خالدين فيها لقاء ما قدمتم من اعمال صالحة في حياتكم الدنيا جعلتكم من اصحاب الجنة .


من سورة المعارج

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الانسان خلق هلوعا . اذا مسه الشر جزوعا . واذا مسه الخير منوعا . الا المصلين . الذين هم على صلاتهم دائمون . والذين في اموالهم حق معلوم . للسائل والمحروم . والذين يصدقون بيوم الدين .والذين هم من عذاب ربهم مشفقون . ان عذاب ربهم غير مأمون . والذين هم لفروجهم حافظون . الا على أزواجهم أو ما ملكت ايمانهم فأنهم غير ملومين . فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون . والذين هم لاماناتهم وعهدهم راعون . والذين هم بشهاداتهم قائمون . والذين هم على صلاتهم يحافظون . اولئك في جنات مكرمون . ))

سورة المعارج آيه 19_35


الله سبحانه وتعالى خلق الانسان وركب فيه قلبه وفكره ونفسه وروحه ويعلم ما تكن هذه النفوس وما توسوس به جبل عليه هذا البشر . وفي هذه الايات الكريمة يبين الله تعالى ما في هذا الانسان من معالم في نفسه وما يعمل بها من عواطف وما في دواخلها من امور وشدة تحملها فقد خلق الانسان قليل الصبر قليل الوفاء شديد الضجر سريع الغضب سريع الخوف ذو بأس قنسوط .

فقد خلق هلوعا اذا مسه الشر او اصيب بمكروه كالخوف او المرض ذو الفقر او أي حاله من هذه الحالات اشتد عليه البأس والهلع ودخل القنوط في قلبه وضيم على نفسه واذا زاد ماله وكثر رزقه واتسع معاشه وصار نافذ الكلمة عالي المركز والجاه ارتفعت نفسه وتكبرت ورأى نفسه في مكان غير مكانه فتجبر وتكبير وصغى فتنكر لاقرب الناس اليه فمنعهم خيره ورفده وحرمهم حق الانتقاع بما عنده ليزل نفوسهم وليشعرهم انه اعلى منهم درجة ومكانه وهؤلاء هو اصحاب النفوس الضعيفة والامارة بالسوء لذا اقتضت حكمة الله تعالى ان يمون رحيما بعباده عطوفا عليهم لطيفا لهم كريما فخلق في كثير من النفوس البشرية الرحمة والخير والعاطفة الحسنه وجعل جهاد النفس سمة لها ومجاهدتها علو مكانتها ورفعتها في الدين فاختص من هذا البشر خيرهم واحسنهم وجعلهم درجات وهم الذين استشارهم الله تعالى في هذه الايات واولهم المصلين الذين هم على صلاتهم دائمون ومحافظون بسبب كثرة ايمانهم بالله وعبادتهم له فصقلت الصلاة نفوسهم وذلتها مجاهدتها فارتفعت الى درجات الخير والنعيم وكذلك الذين اخرجوا من اموالهم حق الفقراء والمحرمين كصدقات وكذلك الذين يؤمنون بيوم القيامة ويؤمنون بالحساب والجزاء فالتزموا الطاعات والعبادة وحسنت نفوسهم كما قاموا به من صلاة وصيام وعباده والالتزام باوامر الله تعالى واجتناب نواهيه وكذلك الذين يخافون عذاب ربهم يوم القيامة فيخشونه ويهابونه تقوى وعبادة حيث ان عذاب الله واقع بالكافرين والمشركين والذين لايؤمنون ولا يطيعون ربهم لامحالة .وكذلك الذين حفظوا فروجهم من اعمال الشر كالزنى واللواط وما اليها من اعمال الفساد الخلقي وقصروا نفوسهم على ازواجهم وما احله الله تعالى لهم بملك اليمين ومن تجاوز منهم اكثر من المسموح به شرعة فقد اعتدوا على امور دينهم وتجاوزوا عليها فحق عليهم العقاب وكذلك منهم الذين حفظوا العهد والميثاق وصانوا الامانه هنا ما او ائتمنك غيرك عليها من حاجة او مال او متاع او ما ائتمنك عليه الشرع من القيام بالعبادات والفرائض عند بعض المفسرين وكذلك فهم الذين يشهدون الحق ولا يخافون لومة لائم فهم الذين شهاداتهم قائمة لاجل الحق ولو كانت على ابائهم او ابنائهم او اقاربهم أي شخص كان قريبا او غريبا شهادتهم الحق وتول الصدق فكل هؤلاء هم الذين يلتزمون جانب الايمان ويحافظون على صلاتهم في كل اوقاتها لذلك ادخلهم الله تعالى الجنة واكرمهم بدخولها خالدين فيها ابدا .

http://falih.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى