اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الشاعرة علية بنت المهدي 0 بقلم فالح الحجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]






علية بنت المهدي



هي عُلية بنت المهدي بن المنصور الخليفة
العباسي . ويقال لها ( العباسة) ايضا .

أشهر الشاعرات العباسيات وأخت من الأب للخليفة هارون الرشيد أشهر خلفاء بني العباس على الإطلاق وأخت إبراهيم بن المهدي الذي ولي الخلافة في بغداد لبعض الوقت حين خلع المأمون

أما أمها فكانت جارية مغنية إسمها مكنونة وكانت تلقب( بصبص ) اشتراها المهدي في حياة أبيه سرا بسبعة عشر ألف دينار فولدت منه عُلية وأبراهيم بن المهدي وكانت (بصبص) أحسن جواري المدينة وجها وأظرف الناس قولا .

ولما حج الخليفة أبو جعفر المنصور مكة واكمل المناسك وحين أراد الانصراف مارا بالمدينة المنورة عائدا الى العراق ، قال الشاعر عبد الله بن مصعب بن ثابت بن عبدالله بن الزبير :

أ راحل أنت أبا جعفر ٍ
من قبل أن تسمع من بصبصا

أحلف بالله يمينا ومن
يحلف بالله لقد أخلصا

لو أنه تدعو الى بيعة ٍ
بايعتها ثم شققتُ العصا

فلما بلغ قوله الى أبي جعفر المنصور غضب ودعا به قائلا له :
- أما إنكم يا آل الزبير قديما ما قادتكم النساء ( يريد عائشة زوجة النبي ) وشققتم معهن العصا حتى صرت أنت آخر الحمقى تبايع المغنيات فدونكم يا آل الزبير هذا المرتع الوخيم !


ولدت ببغداد سنة \160 هجرية –777 ميلادية في قصر الخلافة العباسية وتربت تربية اولاد الملوك والخلفاء والمت في اغلب العلوم التي كانت موجودة وغلبت عليها عاطفة الشعر والغناء واللحن الجميل فهو شاعرة عازفة ملحنة مغنية .

وكانت شاعرة رقيقة وذكية واسعة الثقافة الشيء الذي يبدو جليا في شعرها ما كان منه في الغزل أو في أغراض أخرى على قلتها وأكثر ما قالته من شعر قالته في الغزل والحب وأتت فيه بأفكار شتى ويمثل اغلب شعرها وطلعت على الناس منه بصور عديدة فيها حيلة ورقة ولطف وفكاهة ويروى أنها كانت فكهة مرحة شأن أكثر أصحاب الفنون ولكنها كانت موجعة في هجائها مسرفة فيه مريرة في سبابها، فقد هجت جارية إسمها (طغيان) لوشاية قامت بها تجاه من تحب فقالت فيها شعرا اعتبره النقاد أقذع في الهجاء

وكانت تجيد العزف وتحسن الغناء ايضا وكان الرشيد يذهب اليها ليطرب بالإستماع إليها تغني شعرا في مديحه من إنشائها وغنائها أما أخوها إبراهيم فكان مثلها شاعرا عازفا مغنيا يأخذ عنها الألحان ويرددها حتى قيل عنهما ما اجتمع في الاسلام قط أخ وأخت أحسن غناء من ابراهيم بن المهدي واخته علية ..

وكان نتيجة حتمية لمثلها أن تعشق وتفصح عن عواطف حبها، ولكنها لاذت بالكتمان وتسربلت بالحياء تقول
في حبيبها:

كتمت إسم الحبيب عن العباد
ورددت الصبابة في فؤادي

فوا شوقي إلى بلد خلــي
لعلي باسم من أهوى أنادي

وتترجم احاسيسها الى يأس ولوعه تقول:

إذا كنت لا يسليك عمن تحبـــه
تناء و لايشفيك طول تلاقي

فما أنت إلا مستعير حشاشـــة
لمهجة نفس آذنت بفــــراق

وقيل انها اولجت هذه المحبة في منعطفات فلسفية ذاتية وحاولت أن تصبغ حالات حبيبها معها بصبغة الحكمة فتقول:
بني الحب على الجور فلو
أنصف المعشوق فيه لسمج

ليس يستحسن في وصف الهوى
عاشق يحسن تأليف الحجج

لا تعيبن من محب ذلــــة
ذلة العاشق مفتاح الفـــــرج

وقليل الحب صرفا خالصـا
لك خير من كثير قد مـــزج

وعلية كانت ذكية فطنة مثقفة ثقافة دينية فقهية تستعمل المصطلحات الفقهية في شعر الغزل برشاقة وأسلوب ينم عن نفس صافة عذبة وشاعرية خصبة تنثال عليها المعاني انثيالا ميسرة الأسباب متى استدعتها تشكو الحب وخطبه بهذا الأسلوب الرائع تقول : ليست الهوى بخطب يسير
ليس ينبيك عنه مثل خبير

ليس أمر الهوى يدير الرأ
ي ولا بالقياس والتفكـيــر

ويلح سلطان الحب على شاعرة بني العباس فتشكو آلام الحب ولوعة النجوى شكوى صريحة بعيدة عن الاستتار، واصطناع الأقنعة الكلامية، وتحاول أن تجامل محبوبها بخلع صفات الجمال عليه، ولا تنسى نصيبها هي الأخرى من إطراء نفسها ترغيبا له و فيه الاثارة وإلاشفاق يكاد يقترب من اساليب المتصوفة:

لم ينسيك سرور ولا حـزن
وكيف لاكيف ينسى وجهك الحسن

ولا خلا منك لا قلبي ولا جسـدي
كلي بكلك مشغول ومرتهن

وحيدة الحسن مالي عنك مد كلفت
نفسي إلا الهم والحـزن

نور تولد من شمس ومن قمـر
حتى تكامل فيه الروح والبدن

وتقول ايضا في تغزل بتورية قائلة:

أيا سروة البستان طال تشوقـي
فهل لي إلى (طل) لديك سبيـل

متى يلتقي من ليس يقضى خروجه
وليس لما يقضى إليه دخول

عسى الله أن نرتاح من كربـــة لنـا
فيلقى اغتباطا خلة وخلـيل

وقيل كان في جبهتها اتساع يشين وجهها فاتخذت عصبة مكللة بالجوهر لتستر جبينها وتخفيها وهي أول من اتخذ العصبة ثم انتشرت .
قال فيها الصولي :

(لا أعرف لخلفاء بني العباس بنتاً مثلها كانت أكثر أيام طهرها مشغولة بالصلاة ودرس القرآن ولزوم المحراب )

وكان اخوها الخليفة هارون الرشيد يبالغ في إكرامها ويجلسها معه على سريره وهي تأبى ذلك وتوفيه حقه. وقد تزوجت من موسى بن عيسى العباسي وقيل كانت لها صلة بجعفر بن يحيى البرمكي. لها ديوان شعر وفي شعرها إبداع وصنعة وبلاغة وروعة .


ومن اخبارها قيل انها أهديت للرشيد جارية في غاية الجمال والكمال فخلا معها يوما أخرج فيه من المغنيات والخدمة على الشراب زهاء الفي جارية وحين وصل خبر خلوة الرشيد تلك الى ( طغيان ) زوجته عظم عليها ذلك فارسلت الى عُلية تشكو اليها فقالت لها :
- والله لأردنّه عليك ساصنع شعرا واصوغ فيه لحنا ثم أطرحه على الجواري ليتغنين به

وعندما خرج الرشيد لصلاة العصر لم يشعر إلا وعُلية قد خرجت عليه ومعها ألفا جارية يرددن في لحن واحد أبيات نظمتها هي :

منفصل عني وما
قلبي عنه منفصلْ
يا قاطعي اليوم لمن
نويت بعدي أن تصلْ

فطرب الرشيد وقام على رجليه مستقبلا زوجته طغيان وعُلية الشاعرة 0

وقيل ان زوجها كان يكبرها في السن كثيرا وكان قلبها قد تعلق بخادم من خدم الرشيد يدعى ( طلا ) فعلم الرشيد بعلاقتها فحلف عليها ألا تكلم (طلا ) ولا تسميه باسمه او تنطق باسمه فوعدته هي ذلك و ذات يوم استمع إليها اخوها وهي تقرأ آيات من القرآن الكريم من سورة البقرة حتى بلغت إلى قوله تعالى : ( فإن لم يصبها وابل فطل ) فأرادت ان تقول (فطل) فقالت بدلا عن ذلك :

- فالذي نهانا عنه أمير المؤمنين فما كان من الرشيد الا ودخل عليها مقبلا رأسها وقال لها : قد وهبت لك (طلا) ولا أمنعك بعد هذا اليوم من شيء تريدينه .

ومن شعر الهجاء فقد هجت عُلية بنت المهدي
( طغيان ) زوجة الرشيد فقالت فيها :

لطغيان خفّ مذ ثلاثين حجة
جديد فلا يبلى ولا يتخرقُ

وكيف بِلى خفّ هو الدهر كله
على قدميها في الهواء معلقُ

عاصرت خمسة خلفاء من أهلها هم : أبوها محمد المهدي وأخواها موسى الهادي وهارون الرشيد وابنا أخيها محمد الأمين وعبد الله المامون .

توفيت علية بنت المهدي ببغداد في خلافة المأمون سنة \ 210 هجرية – 825 ميلادية وكان عمرها يقارب الخمسين عاماً مخلفة إرثاً أدبياً وتاريخياً كبيرين. ولها ديوان شعر مطبوع

ومن قولها في الهوى والحب :

تبصر فان حُدّثتَ أن أخا هوى
نجا سالما فارجُ النجاة من الحب ِ

إذا لم يكن في الحب سخط ولا رضا
فأين حلاوات الرسائل والكتب ِ

وتقول ايضا :

نام عذالي ولم أنم‏

واشتفى الواشون من سقمي‏

وإذا ما قلت بي ألم‏
شك من أهواه في ألمي



*************************









معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى