اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الشاعر النعمان بن بشير - بقلم فالح الحجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الشاعر النعمان بن بشير - بقلم فالح الحجية في الثلاثاء أغسطس 20, 2013 2:32 pm



النعمان بن بشير


هو النعمان بن بشير بن سعد بن ثعلبة الأنصاري من بني كعب بن الحارث الخزرجي وأمه عمرة بنت رواحة أخت عبد الله بن رواحة الشاعر الشهيد .

ولد قبل وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بثمان سنين. وقيل بست سنين والأول أصح لأن أكثر المؤرخين يقولون إنه ولد وعبد الله بن الزبير في العام الثاني من الهجرة . ولما سئل عبد الله بن الزبير ايهما اكبر قال:هو أسن مني بستة أشهر.

وقيل انه كان أول مولود ولد في الإسلام من الأنصار بعد الهجرة بأربعة عشر شهرًا فأتت به أمه عمرة أخت عبدالله بن رواحة تحمله إلى النبي صلي الله عليه وسلم فبشرها بأنه سيعيش حميدًا ويقتل شهيدًا ويدخل الجنة.

تمتع النعمان بمنزلة كبيرة بين الصحابة فكان معاوية يقول:
- يا معشر الأنصار تستبطئونني وما صحبني منكم إلا النعمان بن بشير وقد رأيتم ما صنعت به. وكان ولاه الكوفة وأكرمه

اصبح النعمان أميراً على الكوفة لمعاوية بن ابي سفيان سبعة أشهر ثم أميراً على حمص لمعاوية ثم ليزيد فلما مات يزيد صار من انصار ا بن الزبير فخالفه أهل حمص فأخرجوه منها واتبعوه وقتلوه وذلك بعد وقعة (مرج راهط) وكان كريماً جواداً شاعراً.

و يروى أن أعشى همدان تعرض ليزيد بن معاوية فحرمه فمر الاعشى بالنعمان بن بشير الأنصاري وهو على حمص فقال له:
- ما عندي ما أعطيك ولكن معي عشرون ألفاً من أهل اليمن فإن شئت سألتهم لك .
فقال: قد شئت.
فصعد النعمان المنبر واجتمع إليه أصحابه فحمد الله وأثنى عليه ثم ذكر أعشى همدان فقال:
- إن أخاكم أعشى همدان قد أصابته حاجة ونزلت به جائحة وقد عمد إليكم فما ترون؟.
قالوا: دينار دينار.
فقال: لا ولكن بين اثنين دينار
فقالوا: قد رضينا.
فقال: إن شئتم عجلتها له من بيت المال من اعطياتكم وقاصصتكم إذا أخرجت عطاياكم.
قالوا: نعم .
فأعطاه النعمان عشرة آلاف دينار من أعطياتهم فقبضها الأعشى وأنشأ يقول:

فلم أر للحاجات عند انكماشها
كنعمان الندى ابن بشير

إذا قال أوفى بالمقال ولم يكن
كعدل إلى الأقوام حبل غرور

فلولا أخو الأنصار كنت كنازل
ثوى ما ثوى لم ينقلب بنقير

متى أكفر النعمان لم أك شاكراً
ولا خير فيمن لم يكن بشكور

وفي هذه الحادثة يقول النعمان :

وإني لأعطي المال من ليس سائلاً
وأدرك للمولى المعاند بالظلم

وإني متى ما يلقني صارماً له
فما بيننا عند الشدائد من صرم

فلا تعدد المولى شريكك في الغنى
ولكنما المولى شريكك في العدم

إذا مت ذو القربى إليك برحمه
وغشك واستغنى فليس بذي رحم

ومن ذاك للمولى الذي يستخفه
أذاك ومن يرمي العدو الذي ترمي

ومن اخبار النعمان بن بشير أنه قال: إن أباه أتى به الى رسول الله صلى الله عليه وسلم :
- فقال: إني نحلت ابني هذا غلاماً.
- فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أكل ولدك نحلت مثل هذا ؟) - قال: لا.
- فقال رسول الله صلى الله عليه وسلمSad فأرجعه).

أراد النعمان بن بشير أن يهرب من حمص وكان عاملاً عليها بعد ان دعا لعبد الله بن الزبير فطلبه أهل حمص فحاصروه الى قرية يقال لها (بيران ) او السلمية فقتلوه واحتزوا رأسه وقيل قتله واحتز راسه خالد بن عدي الكلابي وقيل ان زوجة النعمان الكلبية قالت عندما قتل :
- ألقوا رأسه في حجري فأنا أحق به.
وكانت قبل ذلك قد تزوجت بمعاوية بن أبي سفيان فقال لامرأته ميسون أم يزيد:
-اذهبي فانظري إليها
فأتتها فنظرت ثم رجعت.
فقالت: ما رأيت مثلها ..!
ثم قالت: لقد رأيتها ورأيت خالاً تحت سرتها ليوضعن رأس زوجها في حجرها .
فتزوجها معاوية ثم حبيب بن سلمة ثم طلقها فتزوجها النعمان بن بشير فلما قتل وضعوا رأسه في حجرها. وذلك في ذي الحجة من عام \ اربع وستين للهجرة المباركة ..
وفي رواية اخرى : لما ناصر النعمان بن بشير عبد الله ابن الزبير طلبه مروان بن الحكم فأدركه رجل من أهل حمص يقال له: عمرو بن الخلي الكلبي كان النعمان قد حدّه في الخمر عندما كان عاملا على حمص فقتله واحتز رأسه.
ويذكر ياقوت الحموي أن قبر النعمان بن بشير موجود في قرية (السلمية) التابعة لمدينة حمص.

وتنسب إليه ايضا بلدة (معرة النعمان) بلد أبي العلاء المعري الشاعرالمعروف إذ أنه مر بها ومات وله ولد فدفنه فيها فنسبت إليه.
ومن شعره هذه الابيات :

تَبارَكَ ذو العَرشِ الَّذي هُوَ أَيَّدا
لَنا الدينَ وَاختارَ النّبيَّ مُحَمَداً

رَسولاً لَنا يَتلو عَلَينا كِتابَهُ
وَيُنذِرُ بِالوَحي السَعيرِ المُوقَّدا

بَنى فَوقَنا سَبعاً طِباقاً وَتَحتَها
مِنَ الأَرضِ سِوّى مِثلَهُنَّ وَمَهَّدا

وَذَلَّلَها حَتّى اِطمَأَنَّت بِأَمرِهِ
وَعَمَّ عَلَينا رِزقُهُ ثُمَ أَوتَدا

عَلَيها الجِبالَ الراسياتِ فَشَدَّها
فَأَرسى لَكُم سَهلَ المَناكِبِ مُلبِدا

وَأَخرَجَ ذرِّيّاتِكم مِن ظُهورِكُم
جَميعاً لِكَيما تَستَقيموا وَأَشهَدا

عَلَيكُم وَناداكُم أَلَستُ بِرَبِّكُم
فَقُلتُم بَلى عَهداً عَلَينا مُؤَكَّدا

لِكَيلا يَقولوا إِنَّما ضَلَّ قَبلَنا
القُرونُ نَصاراهُم وَمَن قَد تَهَوَّدا

وَكُنا خُلوفاً بَعدَهُم لَم يَكُن لَنا
كِتابٌ وَلَم يَجعَل لَنا اللَهُ مَوعِدا

فَهَذا كِتابٌ صادِقٌ يَدرُسونَهُ
لِمَن خافَ مِنكُمُ رَبَّهُ ثُمَ سَدَّدا

أَلَم تَعلَموا أَن قَد أَتاكُم رَسولُهُ
بِقَولٍ حَكيمٍ صادِقٍ ثُمَ وَصَّدا

وَبَلَّغَكُم ما قَد أَتاكُم مِن الهُدى
وَعَمَّ عَلَيكُم بِالنِداءِ وَنَدَّدا

فَلا تَكُ صَدّاداً عَنِ القَصدِ وَالهُدى
أَصَمَّ إِذا تُدعى إِلى الحَقِّ أَصيدا

عَلَيكُم بِعاداتِ التُقى وَاِتِّباعِها
وَكُلُّ اِمرئٍ جارِ عَلى ما تَعوَّدا

فَكَيفَ لَو أَنَّ الليلَ كانَ عَلَيكُمُ
ظَلاماً إِلى يَومِ القيامَةِ سَرمَدا

مَنِ الخالِقُ الباري لَكُم كَنهارِكم
نَهاراً يُجَلّي ليلَهُ المُتَغَمدا

وَمَن ذا الَّذي إِن أَمسَكَ اللَهُ رِزقَهُ
أَتاكُم بِرِزقٍ مِثلِهِ غَيرِ أَنكَدا

مَرَجتَ لَنا البَحرينِ بَحراً شَرابُهُ
فُراتٌ وَبَحراً يَحمِلُ الفُلكَ أَسوَدا

أَجاجا إِذا طابَت لَهُ ريحُهُ جَرَت
بِهِ وَتراها حينَ تَسكُنُ رُكَّدا

فَما مِنكُمُ مُحصٍ لِنِعمَةِ رَبِّهِ
وإِن قالَ ما شا أَن يَقولَ وَعَدَّدا

سِوى أَنَّها عَمَّت عَلى الخَلقِ كُلِّهِم
لِأَفضَلِ ذي فَضلٍ وَأَحسَنَهُ يَدا

سَيَجعَلُ جَنّاتِ النَعيمِ لِباسَكُم
إِذا ما التَقَيتُم أَيُّكُم كانَ أَسعدا

ثَواباً بِما كانوا إِلى الله قَدَّموا
يَحَلَّونَ فيها لُؤلُؤاً وَزَبَرجَدا

لَهُم ما اِشتَهَت فيها النُفوسُ وَلَذَّةِ ال
عيونُ فَكانَت مُستَقَراً وَمقعَدا

فَهَذا وَإِني تارَكُ الشِعرَ بَعدَها
لِخَيرٍ مِنَ الشِعرِ اِتِّباعاً وَأَرشَدا

وَقَد كُنتُ فيما قَد مَضى مِن قَريضه
تَنَكَّبتُ مِنهُ ما أَرادَ وَأَفنَدا

سِوى مِدحَةٍ لِلّهِ أَو ذِكرِ والِدٍ
عَلى والِدِ الأَقوامِ فَضلاً وَسُؤددا

إِمام الهُدى لِلناسِ بِالحَقِّ لم يَزَل
عَلى ذاكَ كَهلاً في المَشيبِ وَأَمرَدا


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى