اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

تفسير سورة الفلق - بقلم - فالح الحجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 تفسير سورة الفلق - بقلم - فالح الحجية في السبت أغسطس 10, 2013 1:06 am

سورة الفلق

بقلم -فالح الحجية

بسم الله الرحمن الرحيم


( قل اعوذ برب الفلق * من شر ما خلق * و من شر غاسق اذا وقب * ومن شر النفاثات في العقد * ومن شر حاسد اذا حسد * )

الحمد لله :

سورة الفلق دعاء من الله تعالى علّمه لحبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم لحفظه وحمايته من السحر و الحسد وكل ما خلق الله تعالى وذلك بعد معركة خيبر وحادثة السحر فهي اذن مدنية وحادثة السحر حدثت بعد غزوة خيبر حيث اجتمع بعض علماء اليهود واحبارهم عند اليهودي لبيد بن الاعصم وكان اعلمهم بالسحر . فطلبوا منه ان يسحر رسول الله صلى الله عليه وسلم بعمل سحر يؤثر فيه ويضره فسحره وقيل ان اليهودي عمل سحرا كان على صورة شمع غرزوا فيها ابرا وعقدوا عقدا عديدة فلما علم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالامر تلى سورة الفلق فكان كلما قرأ اية منها انفكت عقدة .

و( قل اعوذ برب الفلق) أي استعذ بالله تعالى وألوذ برب الفجر اوالصبح والفلق هو الصبح الواضح لانفلاق ظلام الليل وبزوغ النهار. و قيل ان الفلق هو رحم المراة لانفلاقه عن المولود ويخرج منه وقيل انه كل شيء ينفتح فيظهر ما يخفيه مثل الثمر او النوى الذي ينفلق فتخرج الحبة او البذرة منه والله اعلم .

( من شر ماخلق ) هو التوجه بالاستعاذة بالله من شر ما خلق من مخلوقات مؤذية او غير مؤذية ويدخل في هذا الباب الانس والجن لأنها ايضا مخلوقات معروفة باذاها لغيرها باي حال من الاحوال .

( ومن شر غاسق اذا وقب ) وكذلك استمرارية الاستعاذة من شر غاسق اذا وقب أي من شر الليل وما يحويه من ظلام
اذا حل واشتد ظلامه وما ياتي فيه من شرور غير محتسبة وما يغلفها الليل البهيم الموحش في ظلامه وطيات هذا الظلام .

( ومن شر النفاثات في العقد ) وايضا الاستعاذة بالله تعالى واللجوء اليه من شر النفاثات في العقد والنفث هو قليل من النفخ يغشاه بعض رذاذ التفل او بدونه أي يخرج من الفم ليس جافا او هو بين النفخ والتفل وكثير ما يستخدمه قارئوا التعويذات والسحرة وفي الاغلب اشارة الى حسد الحاسدين وشرورهم والعقد المقصود بها العقد التي يعقد ها على خيط قد يستخدمه الساحر في عمل سحره .
( ومن شر حاسد اذا حسد ) وكذلك الاستعاذه بالله تعالى والتوجه اليه تعالى بازالة شر حسد حاسد اذا حسد والحسد صفة مذمومة مكروهة وتتلخص في التمني با زالة النعمة من المحسود ومن شر الخلق الحسادين ذوي النفوس الضعيفة الذين يجعلون اعينهم في احوال الناس وامورهم ويحسدونهم اما على ثروة او مال او جاه او على ولد او حبّ او غيرها من النعم و الآلاء التي تفضل الله تعالى على البشر ويتمنون زوال هذه النعمة عنهم وكل هؤلاء الحاسدين تتجمع في قرارة انفسهم حالة الحقد والكراهية للاخرين والتمني لنفسه ما لا يتمناه لغيره .

والحسد اشبه بالنار التي تتقد في قلب الحاسد فتحرقه او شيء يتعبه فيرمي به الاخرين وقد يحرق الحاسد نفسه فاذا لم تضر المحسود ا ضرت الحاسد . به

علّم الله تعالى حبيبه المصطفى كل هذه الامور له خاصة و للمسلمين عامة فكل انسان يتوجه ببركة هذه الاية المباركة يدعو الله تعالى ان يحفظه من شرور الحاسدين اعاذنا الله تعالى من كل شر وحسد ومن غيره ان الله سميع الدعاء .
وهذه السورة كلها دعاء


فالح نصيف الحجية
الكيلاني
العراق- ديالى -بلدروز

*************************************

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى