اسلام سيفلايزيشن -السيد فالح آل الحجية الكيلاني

الحضارة الاسلامية باشراف المهندس خالدصبحي الكيلاني والباحث جمال الدين فالح الكيلاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

شذرات من السيرة النبوية المعطرة 42 - بقلم فالح الحجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]






شذرات من السيرة النبوية المعطرة


42

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله :

بدت معالم التوديع تظهر في حياة الحبيب المصطفى من السنة العاشرة للهجرة المباركة يوم عارض جبريل عليه السلام النبي في القران الكريم فكان صلى الله عليه وسلم قد بلغ الرسالة وادى الامانة كاملة ونصح الامة الاسلامية بما افاء الله تعالى عليه وبدت عليه علامات الوداع تظهر في اقواله وافعاله فلما عارضه جبريل عليه السلام بالقران قال لابنته فاطمة وكانت احب الناس اليه فهي اصغر بناته واحبهن الى قلبه الشريف وهي ام سبطيه الحسن والحسين قال لها :
- (لا ارى ذلك الا اقتراب اجلي ).

وظهر ذلك ايضا في قوله لمعاذ يوم ارسله الى اليمن مودعا له كما مربنا:
-( يامهاذ انك عسى ان لا تلقاني بعد عامي هذا ولعلك ان تمر بمسجدي هذا وقبري ) فبكى معاذ لفراقه رسول الله صلى الله عليه وسلم – ياعيني جودي بالدمع وانت ترينني اكتب عن وفاة الحبيب المصطفى ياعيني جودي بدمعك جودي.. وبللي القرطاس انقعيه ....

وفي حجة الوداع وقد مر ذكرها كان يكرر قوله صلى الله عليه وسلم:
-( لعلي لا القاكم بعد عامي هذا لعلي لااحج بعد عامي هذا ).
وكان لنزول الاية الثالثة من سورة المائدة ( اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا ..) وكذلك نزول سورة النصر ( اذا جاء نصر الله والفتح* ورايت الناس يدخلون في دينا الله افواجا * فسبح بحمد ربك واستغفره انه كان توابا ) يقينا تاما لديه واشعارا من الله تعالى ان مهمته في الحياة قد اتمها على اكمل وجه وان انتقاله الى بارئه قريب .

وفي شهر صفر من السنة الحادية عشرة للهجرة خرج ذاهبا الى الى (احد) ليشاهد موقع معركتها ويمر على قبور شهدائها واحدا واحدا مسلما ومترحما ثم ليعود فيصعد المنبر فيقول :
-( انا فرط لكم وانا شهيد عليكم واني والله لانظر الى حوضي الان واني اعطيت مفاتيح خزائن الارض واني والله ما اخاف عليكم ان تشركوا بعدي ولكني اخاف عليكم ان تنافسوا فيها )
وفي اواخر صفر كان قد خرج صلى الله عليه وسلم الى (البقيع) في جوف الليل فاستغفر الله تعالى لساكنيه من الموتى وخاطبهم قائلا :
-( انا بكم لاحقون ).
و في هذه علائم كلها توحي الى نفسه الشريفه انه اقترب اجله .
ثم شهد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم جنازة شيعها الى البقيع ولما رجع ودخل على عائشة فشكت له الما شديدا في راسها وهي تقول:
- وارأساه .. وارأساه ..
- فقال لها صلى الله عليه وسلم:
- ( بل انا والله ياعائشة وارأساه )
وكان في هذه بداية لمرضه صلى الله عليه وسلم الاانه صلى الله عليه وسلم قويا يدور على نسائه ليعدل بينهن في ثم اشتد به المرض فتجمع حوله اهل بيته وعلي بن ابي طالب والفضل بن العباس حيث نقلاه الى بيت عائشة كل من جانب وكانت تخط قدماه الارض - اي لايقوى على المسير- حين اشتد به المرض وبقي عندها .

وفي اليوم التالي اي يوم الاربعاء الثاني من ربيع الاول من السنة الحادية عشرة للهجرة المباركة
قالت عائشة :
- لما دخل بيتي واشتد به وجعه قال صلى الله عليه وسلمSad هريقوا علي من سبع قرب لم تحلل اوكيتهن لعلي اعهد الى الناس ) فاجلسناه في مخضب لحفصة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ثم طفقنا نصب عليه من القرب جتى طفق يشير الينا ان قد فعلتن ثم خرج الى الناس فصلى بهم وخطبهم )
- وقال في خطبته يوم ذاك ( ان من كان قبلكم كانوا يتخذون قبور انبيائهم وصالحيهم مساجد الا فلا تتخذوا القبور مساجد اني انهاكم عن ذلك)
- وقال ايضا ( لعنة الله علىاليهود والنصارى اتخذوا قبور انبيائهم مساجد)
- وقال ايضا ( لاتتخذوا قبري وثنا يعبد ) .
وبعدها عرض نفسه صلى الله عليه وسلم للقصاص ثم اوصى بالانصار خيرا ثم قال:
( ان عبدا خيره الله بيين ان يؤتيه من زهرة الدنيا ماشاء وبين ما عنده فاختار ما عنده )
فبكى ابو بكرالصديق كثيرا ثم قال:
- فديناك بابائنا وامهاتنا .
فكان الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم هو المخير بين ان يؤتيه الله تعالى من زهرة الدنيا ماشاء وبين ما عند الله سبحانه فاختار ما عند الله
ثم اثنى النبي صلى الله عليه وسلم على ابي بكرالصديق
ثم امر بسد ثغرات الابواب المشرعة الى المسجد الا باب ابي بكرالصديق تركها مشرعة
وفي يوم الخميس كان قد اشتد به الوجع فقال صلى الله عليه وسلم :
-( هلموا اكتب لكم كتابا لن تضلوا بعده ).
ثم اوصى بهذا اليوم باخراج اليهود والنصارى والمشركين من جزيرة العرب - فهي اذن طاهرة وهم نجس –
ثم اوصى باجازة الوفود بنحو ما كان يجيزهم
ثم اكد لهم امرالصلاة وما ملكت ايمانهم
ثم قال لهم صلى الله عليه وسلم :
-( تركت فيكم امرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما : كتاب الله وسنتي )
ثم حان وقت صلاة العشاء فاغتسل النبي صلى الله عليه وسلم في مخضب ليتخفف من مرضه ثم حاول ان يقوم للصلاة فاغمي عليه فلما افاق اغتسل ثانية فلما قام اغمي عليه ثم اغتسل الثالثة فلما اراد النهوض اغمي عليه فلم يستطع القيام للصلاة بالناس عشاءا فقام ابو بكر بالصلاة بالناس استمر يصلى بالناس يومي الجمعة والسبت فكان ما صلى ابوبكربالناس سبع عشرة صلاة .
وفي يوم الاحد وجد النبي صلى الله عليه وسلم خفة من مرضه فخرج متكأ على رجلين يحملانه وكان ابو بكر يصلي بالناس فاجلساه على يساره فلما بدات الصلاة ىام الناس في الصلاه فكان الناس يقتدون بابي بكر وابوبكر يقتدي بالنبي صلى الله عليه وسلم ويسمعهم التكبير .
وفي هذا اليوم اعتق النبي صلىالله عليه وسلم غلمانه وتصدق بما عنده ووهب سلاحه للمسلمين.
وفي فجر يوم الاثنين اقام ابو بكر الصلاة فكشف النبي صلى الله عليه وسلم ستر حجرة عائشة فنظر للناس وهم يصلون فظن المسلمون انه صلى الله عليه وسلم يروم الخروج اليهم ليصلي بهم فاشار اليهم بيده الشريفة ان يتموا صلاتهم ثم دخل الغرفة وارخى الستار ة.
وفي هذا اليوم دعا ابنته الاثيرة على قلبه فاتت فاسر اليها حديثا فبكت ثم كلمها سرا ايضا فضحكت ثم بشرها انها سيدة نساء العالمين ولما سالتها عائشة عن ذلك فتكتمت ولم تتكلم . حتى اذا ما توفي النبي صلى الله عليه وسلم اخبرت عائشة انه صلى الله عليه وسلم قال لها في الاولى انه سيموت في مرضه هذا فبكت ثم قال لها في الثانية انها اول من من يلحق به من اهله فضحكت
وفي هذا اليوم قال النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة :
-( ليس على ابيك كرب بعد اليوم ) ثم اخذ الحسن والحسين فقبلهما ثم دعا ازواجه فوعظهن وذكّرهن.
واشتد الوجع فيه وازداد وقد طرح على وجهه خميصة فاذا اغتم كشفها عن وجهه الكريم وهو في هذه الحالة كرر قوله:
-( لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبول انبيائهم مساجد ) ثم قال:
-( لايبقى دينان بارض العرب )
وكرر مرات عديدة:
( الصلاة . الصلاة وما ملكت ايمانكم )
ولما اشتد المه اخذته عائشة الى صدرها فاسندته بين سحرها ونحرها وجاء اخوها عبد الرحمن بسواك من جريدة رطبة فنظر اليه صلى الله عليه وسلم وفهمت عائشة انه يريد ان يستاك فاخذته من اخيها ومضغته حتى لان ثم ستاك به كاحسن ما يكون وكان بين يديه ركوة فيها ماء فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يدخل يديه في الماء ويمسح وجهه ويردد :
- ( لا اله الا الله ان للموت لسكرات ).

ثم رفع اصبعه شاخصا بصره نحو سقف الحجرة وتحركت شفتاه فاصغت اله عائشة مقربة اذنها من فمه فسمعته يقول :
( مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهاء والصالحين . اللهم اغفر لي وارحمني والحقني بالرفيق الاعلى . اللهم الرفيق الاعلى ) كررها ثلاثا ففاضت روحه الطاهرة المطهرة راجعة الى ربها راضية مرضية .
وكان ذلك في ضحى يوم الاثنين الثاني عشر من ربيع الاول من السنة الحادية عشرة للهجرة المباركة .
( انا لله وانا اليه راجعون) .

واختم هذا السفر الخالد بهذه الابيات من احدى قصائدي

أحببت نور الهدى والشوق يدفعني
نحو الحبيب وبالانوار ينسطع

في وارف من عبير العطر يدفعني

تنها ل مني دموع الشوق تنهمع

أجهشت ابكي بكل الدمع أهمله
في هيبة العشق والامال تجتمع

كالطفل أبكي حرقة والقلب في وله
ا ذ كاد يخرج من جسمي فيمتنع


يا سيدي يا رسو ل الله حبكموا
يملي الفؤاد وبا لاحسان يتّسع

هبت علينا رياح الشوق عابقة
في هيبة خشعت والوجد يرتجع

هبت علينا رياح الروض عاطرة
ممزوجة اعطارها بالمسك تندلع

حتى اذا لامست روحي تعززها
تحيي بها ميّت الاشواق تنصدع

واشتد شوقي وبا لانفاس في سحر
او ضجّت الاحلام بالروح تنسفع

والفكر راح الى صرح يشيّده
ذكراه نور من القران يرتفع

يا ويح قلبي وما نفسي بعالمة
حبي وشوقي فكالينبوع يندفع

والشمس فيها - ومن اشراقها ألق
يخبو- بحضرته الانوار تنسطع

يا لهف نفسي بساح الشوق واقفة
والقلب يخفق والعينان تند مع

كالمزن تجريه دمعا حين تهرقه
اذ كان قلبي الى الاشوا ق ينتجع

هذ ا الضريح - ضريح الشوق أعشقه
- للمصطفى المختار والخلق تجتمع

أبكيك يا سيدي دمعا ينازعني
شوقا يؤ رّ قني و الر وح تنصدع

ان الفؤاد لمقروح به جرحا
في حبّكم وبنار الشوق ينسكع

والقلب شاق وللمحبوب في ولع
والفكر راق وبالاوصال تنسجع

نفسي جناب رسول الله يشغلها
في هيبة عظمت والروح تنصدع

يا دمع أهمل بلا عيب ولا وجل
في روضة . أبحر للدمع تتسع

يا سيدي يا رسول الله معذرة
الكل في حضرة التقريب يستمع


الحمد لله رب العالمين

وصلى الله على سيدنا محمد واله وصحبه اجمعين





**********************************



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falih.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى